ضد التغييب والتعتيم
رئيس مجلس الإدارة والتحريرعبد النبي عبد الستار
العامة للاستثمار: ارتفاع الاحتياطي النقدي مصدر قوة ومصداقية للاقتصاد المصري عالميا أمين إعلام «مصر الثورة» ردا على معتز مطر: حب الوطن لا يعرفه خائن وعميل مثلك شهيب: ترامب يعمل على تصفية القضية الفلسطينية لخدمة مصالح إسرائيل شهيب: الرئيس يفهم التركيبة المصرية.. وعيوب المصريين تظهر في أداء المشروعات عبد القادر شهيب: إعلان 2019 عام التعليم ينهي مشاكل سنوات ضبط ١١٥٠ كيلو دقيق مدعم قبل تهريبه للسوق السوداء ببندر اول بالفيوم البنك المركزي يعلن جزاءات ماليه لعدة بنوك لمخالفاتهم اللوائح القانونية محافظ الفيوم ومدير منظمة الفاو يتفقدان مشروع الممارسات الزراعية الجيدة بيوسف الصديق سفير ليتوانيا.. تعزيز التعاون التجاري والأستثماري بين ليتوانيا ومصر لافتات التصويت على التعديلات الدستورية 2019 بشوارع الزقازيق دفن جثتي التوآم المختطفيين ببلبيس الشرقية بالفيديو.. حماية المستهلك: استبدال السلعة خلال 30 يوما من الشراء

توك شو

العامة للاستثمار: ارتفاع الاحتياطي النقدي مصدر قوة ومصداقية للاقتصاد المصري عالميا

قال محسن عادل، رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، إن إعلان البنك المركزي ارتفاع الاحتياطي النقدي إلى 44.112 مليار دولار بنهاية مارس مؤشر على ارتفاع الصفقات الأجنبية بمختلف أنواعها بالعملة الأجنبية ويعد مصدر قوة ومصداقية للاقتصاد المصري فيي العالم.

وأضاف عادل، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن هناك تحسن على صعيد المؤشرات المالية في الفترة الماضية ومن ضمنها ارتفاع ميزان التعاملات الجارية مع العالم الخارجي، مع تراجع العجز في الميزان التجاري، وتسجيل صافي الأصول الأجنبية أعلى مستوياته في الفترة الماضية، مع ارتفاع التعاملات في البورصة المصرية.

وأكد محسن عادل، رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، أن البورصة المصرية شهدت ارتفاع في التداولات الأخيرة مع نشاط السيولة الأمر الذي يؤكد على ظهور نتيجة الصفقات الأجنبية على سوق المال خاصة مع نشاط البورصة الذي بدأ مع تطبيق برنامج الاصلاح الاقتصادية المصرية.

وكشف رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، أن ارتفاع الاحتياطي النقدي الأجنبي يمثل ضغط على تراجع أسعار الدولار الأمريكي الذي تراجع في الفترة الأخيرة، وينظر إليها كأحد مصادر القوة الاقتصادية وأحد عوامل المرونة في الاقتصاد المحلي، وتسهم في رفع التصنيف الائتماني للاقتصاد المصري والنظرة المستقبلية للاقتصاد وأحد عوامل الآمان للمستثمر الراغب في الدخول والخروج من الأسواق في أي وقت يريده.