ضد التغييب والتعتيم
رئيس مجلس الإدارة والتحريرعبد النبي عبد الستار
النيابة تصرح بدفن جثة شهيد شهامة المنيا  محمود بدر: لجنة وزارة النقل كشفت كذب السكك الحديدية واستمعت لشهادات العشرات بشأن قطار شبين القناطر عروض فنية بالمجان لمسرح العرائس والمارويونيت والأراجوز لأبناء الصحفيين غدا .. انطلاق العرض المسرحي «أبو الفتيان» بمركز المؤتمرات اول مباراة مصارعة نسائية في تاريخ السعودية حماقي يحيي حفلا في التجمع الخامس يوم 28 نوفمبر اتفاقية لشراء الطاقة لمشروع محطة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في كوم امبو وفاة مدرس داخل معمل العلوم بمدرسة بالفيوم ”العصار”  يبحث مع وزيرة الدفاع الكينية سبل التعاون فى مجالات التصنيع محافظ الفيوم ومساعد رئيس الجمهورية بتفقدان أعمال تطوير وتنمية بحيرة قارون ثنائى الزمالك يصلان للقاهره غدا المؤبد لمحامى قتل زوجته ب30 طعنه وطعن حماته المحامية فى طنطا 

سكة إبليس

النيابة تصرح بدفن جثة شهيد شهامة المنيا 

الشهيد محمد محمود الصاوى
الشهيد محمد محمود الصاوى

قررت النيابة العامة بمركز ملوي، جنوب محافظة المنيا، تحت اشراف المستشار تامر مطيع، المحامي العام لنيابات جنوب، التصريح بدفن جثة، محمد محمود الصاوي، البالغ من العمر 23 عاما، طالب جامعي، عقب قيام الطب الشرعي بتشريح الجثة، حيث تم نقله للوحدة الصحية بقرية بني خالد، اثر العامة بتعرضه لطعنة علي يد حلاق.

وطلبت النيابة العامة، إدارة البحث الجنائي، بسرعة عمل محضر التحريات اللازمة حول الواقعة، وكشف ملابسات الحادث.

تلقى اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، إخطارا من العميد مجدي سالم، مدير إدارة البحث الجنائي، بوقوع مشادة كلامية بين شابين داخل قرية بني خالد التابعة لمركز ملوي، تطورت لمشاجرة أدت لمقتل أحدهما.

وعلي الفور، انتقل المقدم علاء جلال، رئيس مباحث مركز ملوي، لفحص البلاغ، وتبين من التحريات الأولية التي جرت بإشراف العميد جمال الدغيدي، رئيس مباحث المديرية، أن طالبا جامعيا يدعي محمد محمود عبدالعزيز صاوي، يببلغ من العمر 22 عاما بكلية دار العلوم بجامعة المنيا، أصيب بطعن نافذ من سلاح أبيض «مطواة» على يد أيمن - ا، البالغ من العمر 23 عاما، حلاق ومقيم بقرية إبشادات التابعة لمركز ملوي والتي يفصلها عن قرية بني خالد، كوبري علي البحر اليوسفي .

وتم نقل المصاب قبل أن يفارق الحياة للوحدة الصحية بقرية بني خالد، وهناك لفظ أنفاسه الأخيرة، وتمكنت الشرطة من إلقاء القبض على المتهم.

وأكد بعض أهالي قرية بني خالد، أن هناك مشادة نشبت بين الشابين بسبب قيام الثاني "الحلاق" بمعاكسة فتاة على صلة قرابة بالشاب الأول، وتطورت المشادة، حيث استل الحلاق سلاح أبيض، وطعن الشاب الجامعي في بطنة وفر هاربا.

من جهته نفي مسؤول أمني، وقوع المشاجرة بسبب معاكسة فتيات، مرجحا أن خلافات سابقة بين الطرفين أدت لوقوع مشادة كلامية أثناء تواجد المتهم بقرية المجني عليه، ثم تطورت إلى مشاجرة، مؤكدا عدم تواجد أي فتيات قبل أو أثناء وقوع الجريمة، ولافتا إلى أن إدارة البحث تجري تحرياتها لكشف الظروف والملابسات، خاصة وأن القريتين تعدا قرية واحدة.