ضد التغييب والتعتيم
رئيس مجلس الإدارة والتحريرعبد النبي عبد الستار
موظف يجبر زوجته على تعاطى المخدرات  1000 شخص من نجوم المجتمع الانجليزي يشاركون في افتتاح معرض الملك توت عنخ آمون فى لندن الشاعرة الكبيرة حنان الوليدى تكتب : سأمزق هذه القصيدة. وزيرة الهجرة تلتقي الشباب المصريين من أبناء الجيل الثاني والثالث بمختلف الولايات الأمريكية الحكومة مستمرة في دعم قطاع الصناعة مع إعطاء الأولوية للقطاع الخاص إحالة كمسرى قطار تذكرة الموت لمحاكمة عاجلة أمام الجنايات يشعل النيران في زوجته طمعا فى ميراثها بعد وفاتها توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين صندوق تطوير التعليم وجامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية افراح عائلات ”الشريف وخيرى بطنطا ” بزفاف الجميلة رضوى وعبد الله . فى الجارديان  انضمام احمد عيد وعبدالمجيد ومحمد طارق لمعسكر الزمالك محافظ الفيوم وسفير الكويت يسلمان رؤوس ماشية ومشروعات للمحتاجين ومساعدات زواج بقرية شكشوك عمرو موسى يعود إلى القاهرة بعد جولة شملت الإمارات والصين وچيپوتي

سكة إبليس

موظف يجبر زوجته على تعاطى المخدرات

داخل أحد أروقة محكمة الأسرة بمركز كفر شكر بمحافظة القليوبية تقع قاعة الجلسات التي تشهد قضايا الخلع والحضانة وغيرها من قضايا الأحوال الشخصية.
داخل القاعة وقفت "مايسة. ش" 25 سنة تحكى قصتها مع زوجها وسط ذهول الحاضرين قائلة: "كنت أحلم مثل أى بنت بأن أتزوج شاباً على خلق ويجمعنا بيت واحدة ونكون أسرة واحدة.. لكن النصيب والقدر كانا لهما رأى آخر".
وأضافت: فى يوم من الأيام تعرفت على زوجها "حسين.غ" 29 سنة موظف وكان زميلاً لها فى الشغل وخدعنى بكلامه الحلو وطيبة قلبه المزيفة واحترامه المخادع للجميع حتى تزوجنا وسط فرحة الأهل والأقارب فى وقت قصير جداً حيث لم تتعد فترة الخطوبة أشهر معدودة دون أن يعرف كلٌ منّا الآخر على حقيقته.
وتابعت قائلة: استمر زواجنا 5 سنوات وخلال السنوات الأخيرة ظهر زوجى على حقيقته وبدأ يتحول إلى شخص آخر لم أعرفه من قبل حيث بدأ في تعاطي المخدرات وتعود على الشرب ليل نهار وتحولت حياتنا إلى جحيم بسبب تصرفاته الخاطئة.
وأكدت أن كل اهتماماته أصبح توفير الفلوس لشراء المخدرات فقط حيث كان يصرف كل أمواله على مزاجه ولا يفكر إلا في التعاطي وسلطنة دماغه لدرجة أنه نجح في إغوائي مرة وحاول يعلّمني أن أشاركه المزاج وشرب الحشيش وفعلاً نجح وجربت وياريتني ما جربت حيث أصيبت بإعياء وهبوط وتم نقلي للمستشفى وكنت على شفا الموت حتى أنقذني الأطباء.
وقالت "مايسة": والدي عرف الحكاية وسبب نقلي للمستشفى وعلى الفور قرر أخذي لمنزل الأسرة وطالبه بتطليقي ونهرني على ما فعلته ولكن زوجي جاء نادماً وأقرّ بغلطه وطلب فرصة يبطل ويستقيم فسامحته.
وطلبت من والدي مسامحته وأعطيته فرصة ثانية ولكنه للأسف لم يتغير بل أصبح أسوأ ورفض كل محاولاتي لعرضه على الأطباء أو دخول مصحة للعلاج ومازال يتعاطى الحشيش بشراهة، فقررت أن أترك له المنزل هذه المرة بشكل نهائي ولجأت للمحكمة لتطليقي منه للضرر منه بسبب إدمانه المخدرات.