السبت 16 يناير 2021 05:36 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

أردوغان يهاجم اوروبا من جديد.. ويتهم المسلمين بـ«السلبية»

أردوغان
أردوغان

كتب : محمد عبدالنبى

 

عاد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للهجوم من جديد على الدول الغربية واتهامها بمعاداة الإسلام.

وقال أردوغان، خلال خطابه أمام المؤتمر السنوى الثالث والعشرين لجمعية المسلمين الأمريكية، اليوم السبت: «هذا العام لم يكن علينا محاربة كورونا فقط، بل كان علينا محاربة فيروس الإسلاموفوبيا الذي انتشر بشكل أسرع من كورونا».

وأضاف أن «الثقافة والعنصرية والتمييز في البلدان التي توصف بأنها مهد الديمقراطية لسنوات عديدة، وصلت الآن إلى مستويات لا يمكن إخفاؤها»، متابعًا: «أكبر سبب لتهور أعداء الإسلام والإنسانية، هو سلبية المسلمين وعدم إكتراثهم، فالمسلمون منقسمون، ليس فقط في الاقتصاد والسياسة والدفاع والدبلوماسية، ولكن في الغالب فيما بينهم».

وواصل: «ولسوء الحظ، لا يمكن للمسلمين أن يجدوا الفرصة للدفاع عن حقوقهم وقوانينهم من خلال التعامل مع بعضهم البعض، ونرى أن الأقليات المسلمة التي تعيش في البلدان غير المسلمة بشكل خاص تنقسم فيما بينها على أنها شيعية وسنية، سوداء وبيضاء، إفريقية وآسيوية، عربية وفارسية، لكن في سورة الحجرات يحدد ربنا إطار العلاقة بين المسلمين بقوله (إنما المؤمنون إخوة) فقط».

وأعاد أردوغان إلى الأذهان وقائع حرق وتمزيق المصحف في السويد والنرويج، والرسوم الكرتونية المسيئة للنبي محمد.

وانتهى:"أهنئ إخواني وأخواتي الذين ساهموا في هذا المؤتمر الذي يتيح لنا التواصل مع إخواننا في أمريكا، وأتمنى أن يكون مفيدًا لكم وللعالم الإسلامي أسره»، مضيفًا: «كنا نود أن يكون هذا الاشتراك الجميل وجها لوجه في المستقبل، لكن فيروس كورونا الذي أصاب بلداننا وكذلك العالم كله لم يسمح بمثل هذا الاحتضان هذا العام».

الولايات المتحدة الرئيس التركى الدول الغربية التحريض اجتماع