الثلاثاء 27 فبراير 2024 09:19 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الكبير وجيه الصقار يكتب: اليوم..يوم الأزهر الشريف

الكاتب الكبير وجيه الصقار
الكاتب الكبير وجيه الصقار


هنأ فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، أوائل الثانوية الأزهرية بتفوقهم، مقدرا دورأسرهم فى تحفيز أبنائهم على التفوق، فالأزهر سيظل التعليم النموذج فى مصر بتاريخه فى حماية الوطن من التغريب الفاسد والاحتلال الغاشم. لتخريج طالب محصن بعلوم الدين والقرآن والأخلاق وعلوم العصر المتقدمة أيضا، ومافيها من جهد مخلص لصناعة إنسان متكامل، بعيدا عن سيئات وزارة التعليم، التى جعلت صعوبة الامتحانات هدفا بما يخالف المعايير التربوية، ولا ننسى أن وزير الفنكوش عقد اتفاقية مع فضيلة الشيخ الذى اكتشف فشلها فألغاها، وتلك الفترة شهدت الهروب الكبير لطلاب التعليم العام بعشرات الآلاف إلى الأزهر وما زالت، نتيجة تخبط الوزارة والقلق اليومى من الجهلة، برغم أن مواد الدراسة لطالب الأزهر أكثر من الضعف. لكنها تربية تخرج الإنسان المعتدل..نادرا ماتجد منحرفا بين خريجى الأزهر بنات وبنين، وهى حصن للأولاد بعد رحيل الآباء، لأن تعليمهم ركز على الضمير والأخلاق وهى الأبقى لبناء الإنسان والتنمية بالعطاء والتسامح، ليس تعليما بالفهلوة والخطف والغش مثل غيره الذى تسبب فى انهيار الأخلاق ومفاهيم العنف والقتل وغيرها، فضلا عن أنه ملاذ الغلابة دون مصروفات تذكر والإعفاء منها والمساعدة المادية، ويحتضن "المبصرين" ويرعاهم دون غيره..إنه روح الطيبة والعطاء بالتسامح والقلب الطيب.

.يوم الأزهر الشريف وجيه الصقار الجارديان المصرية