الثلاثاء 23 أبريل 2024 09:46 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

فنون وثقافة

د.كمال يونس يكتب : وردة ذابلة

دكتور كمال يونس
دكتور كمال يونس

نحن غير متوافقين في الطباع تماما ،من يقف أمامي الآن ليس هو من كان خطيبي ،نعم لم يمر على زفافنا أكثر من تلاثة أشهر .
- الحال من بعضه من تقف أمامي الآن ساخطة غاضبة ليست من خطبتها ،كنت أشبهك بالقطة السيامي من هدوئك ، أنى لك تلك الحنجرة؟!!!! ،تلك الملامح الغاضبة، هل كنا كاذبين ، غافلين، أم ممثلين بارعين؟!!!!.
- دعك من كل هذا طلقني ، هذا الزواج عطلني عن تحقيق طموحاتي ،فاتتني ترقية في عملي، ومن هي أقل مني صارت مديرة لي، ناهيك عن عودتك متأخرا كل ليلة بحجة العمل،ولم نعد نسهر بالخارج سويا ، ولا نلبي دعوات أعياد الميلاد و،حفلات الخطوبة أو الزواج لأصدقائنا،حياة رتيبة مملة ، بين العمل والمنزل،ودائما تدعي انشغالك.
- أدعي انشغالي!!!!،حجة العمل !!!!، أعمل فترتين كي أحقق لك كل ما تريدين لتعيشين في المستوي الذي حلمت به ، كفاك أنانية ،أعلم أنك وحيدة والديك،عوداك الا يؤخران لك طلبا ، تعودت أن تأخذي ولاتعطي .
- هكذا أنا سيئة وأنانية، لن نستطيع أن نكمل معا ،تلك تجربة أليمة ، لنفترق بالمعروف، كل يذهب في طريقه ،أو خلعا.
-هكذا بكل سهولة ، وأهلك وأهلي ،وأصدقائي وصديقاتك ،الجميع كانوا يحسدوننا على ارتباطنا ، لم أبخل عليك بشيء،نفذت لك كل طلباتك، من أول الشبكة الخاتم السوليتر ،حفل زفاف في فندق خمس نجوم ،ميك أب أرتيست كوافيرة مشهورة ، مخرج لحفل الزفاف تدربنا على أداء أغنية معا، و مع أصدقائنا،رقصنا، فرحنا،بارك لنا الجميع ، شهر عسل في أفخر فنادق الساحل الشمالي حتى الآن مازلت أسدد ديون الفرح ،نفقات الزواج ،تعلمين لا تهمني الماديات ،ولست بخيلا لا بمشاعري ولا بنقودي،نعم صدمتيني ،وستصدمين أهلك وأهلي، هل كان الزواج من وجهة نظرك هو ماأردتيه وحلمت به وماحققته لك ،حفل زفاف ومظهريات فقط ،الزواج صبر، مسؤوليات ،يد بيد،تعاون ،سكينة ،مودة،رحمة،أم تريدين تجربة أن تعيشي دور المطلقة ، أفيقي لا تتهوري، يجدر بك الصمت ، كي لا تكثر أخطاؤك .
-قلتها لك يابارد طلقني ، لو كنت رجلا طلقني ، خلعت الخاتم السوليتر ألقته على الأرض، ألتقطه،جمعت ثيابها في حقيبة سفر ، وطلبت سيارة لتصحبها إلى بيت أهلها ،واجهته صارخة ،أكررها عليك لو كنت رجلا وعندك كرامة طلقني.
هاهي وردة ذابلة ، تجلس في محكمة الأسرة مع محاميها بعد فشل الصلح بينهما ، وحكمت المحكمة بطلاقها خلعا، بعد عامين ،أما هو فقد تناثرت شعرات بيضاء في شعر رأسه ذقنه، ومايزال يعمل فترتين ليسدد ديون زواجه،وخلعه.

د.كمال يونس وردة ذابلة فنون وثقافة الجارديان المصرية