السبت 10 أبريل 2021 09:13 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

الشارع السياسي

حزب ”المصريين” ناعيًا كمال الجنزوري: فقدنا علمًا من أعلام السياسة والدبلوماسية

الجارديان المصرية

نعى المستشار حسين أبوالعطا، رئيس حزب «المصريين»، بمزيد من الحزن والأسى الدكتور كمال الجنزوري، رئيس وزراء مصر الأسبق، الذي وافته المنية اليوم بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز 88 عامًا.

وقال «أبوالعطا»، في بيان اليوم الأربعاء، إن الفقيد الراحل رجل دولة من طراز فريد ورمز وطني وأحد أقطاب الدولة المصرية الذين قدموا خدمات جليلة للوطن طوال عمله، وكرَّس حياته لخدمة الوطن، موضحًا أن الراحل كان شخصية وطنية عظيمة قدمت للدولة المصرية الكثير ولم تبخل بعطائها وخبراتها في تلبية نداء الوطن؛ فضلًا عن تحمله المسؤولية في ظل ظروف شديدة الصعوبة ونجح بكل كفاءة واقتدار في فرض استقرار الدولة والحفاظ على أركانها ومؤسساتها ووحدة شعبها.

وأضاف رئيس حزب «المصريين»، أن الدولة المصرية تُقدر وتعي جيدًا الدور الوطني الكبير الذي أسهم به الدكتور كمال الجنزوري خلال سنوات عمله الحكومي الطويلة، فضلًا عن إسهاماته الجليلة التي بذلها في سبيل وطنه، وكان نموذجاً يحتذى به في البذل والعطاء، ولم يتأخر يومًا عن نداء وطنه، ولم يبخل ساعة بعلمه أو جهده، وتفانى في تقديم خبراته الواسعة لمصلحة الوطن.

وأوضح أن الفقيد كان علمًا من أعلام السياسة المصرية ومدرسة خرجت أجيالًا نجحت في إضافة الكثير للعمل السياسي، وغرست فيهم إعلاء المصلحة الوطنية والتغلب على حب الذات، ورسخت فيهم حب وعشق الوطن.

وتقدم رئيس حزب «المصريين» بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد، داعيًا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.