الأربعاء 20 أكتوبر 2021 02:57 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

روسيا تشيد بالاجتماع الافتراضي حول نووي إيران: الأمور في مسارها الصحيح

الجارديان المصرية

أعلنت روسيا، عقب الاجتماع الافتراضي الذي شاركت فيه، اليوم، الأطراف الموقعة على اتفاق إيران النووي (إيران وروسيا وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا)، أن الاجتماع ترك انطباعا بأن الأمور تتطور على المسار الصحيح، لكن السبيل للمضي قدما لن يكون سهلا.

وقال نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، إن طهران، ستوقف خطواتها المتعلقة بخفض الالتزام بالاتفاق النووي بمجرد رفع العقوبات والتحقق منها.

وحول إمكانية عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي، قال «عراقجي» إن ذلك لا يحتاج إلى محادثات، حسبما ذكرت «روسيا اليوم».

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد أعربت عن ترحيبها بالاجتماع، معتبرة أنها خطوة إيجابية.

وأفادت وكالة «فارس» بأن المشاركين في الاجتماع الافتراضي للجنة المشتركة للاتفاق النووي، قرروا مواصلة أعماله حضوريا يوم الثلاثاء المقبل، في فيينا، وهو ما أكده مصدر دبلوماسي أوروبي ومسؤول أوروبي، حسبما نقلت «رويترز».

وأعلن مفوض الأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الذي سيرأس نائبه الاجتماع، أنه سيجتمع ممثلون عن القوى الدولية، وهي روسيا، والصين، وألمانيا وفرنسا وبريطانيا، ما عدا الولايات المتحدة، مع إيران، حيث ستناقش الأطراف المعنية قضايا عدة، على رأسها احتمال عودة واشنطن إلى الاتفاق النووي.

وسيبحث اجتماع اللجنة المشتركة، كيفية ضمان التزام كل الأطراف بالاتفاق النووي، وتنفيذه بشكل كامل وفعال، بحسب بيان الاتحاد الأوروبي.

وكانت إيران، ترفض الدخول في أي مفاوضات مع الولايات المتحدة، قبل رفع الأخيرة العقوبات التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بعد قرار واشنطن الانسحاب من الاتفاق في مايو 2018، كما رفضت إيران مناقشة أي ملفات أخرى، غير متعلقة بالبرنامج النووي، مطالبة واشنطن بالعودة إلى الاتفاق.

وفي وقت سابق، أكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، ضرورة المشاركة في أي مفاوضات حول ملف إيران النووي، مضيفاً أن المفاوضات مع طهران يجب أن تشمل برنامجها الصاروخي وتهديد الملاحة.

الاتفاق النووي الإيراني نووي إيران روسيا الأسلحة النووية مفاعل نووي إيران الولايات المتحدة الخارجية الأمريكية