الإثنين 20 سبتمبر 2021 12:46 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مصر اليوم

«الزراعة»: إعلان أسعار محصول الذرة يحد من مخالفات الأرز

الجارديان المصرية

أكد الدكتور علاء خليل مدير معهد بحوث المحاصيل الحقلية بوزارة الزراعة، ضرورة إعلان أسعار توريد الذرة قبل بدء موسم زراعة الأرز الشهر الجاري لمنع مخالفات الأرز، حيث أن هناك استراتيجية لتخفيض مساحات الأرز إلى 1,1 مليون فدان، بدلا من 1,7 مليون، تم زراعتها الموسم الماضي.

وقال "خليل" في تصريحات للدستور، لدينا فائض من الأرز إنتاج نصف مليون فدان وزيادة عن حاجة الاستهلاك، مطالبا وزارة التموين، بالتعاقد مع المزارعين على توريد الفول.

وأشار إلى ضرورة زيادة مساحات الفول البلدي 200 ألف فدان، استقطاعا من مساحات البرسيم حيث لدينا اكتفاء ذاتي بنسبة 35% من الفول، مشيرا إلى أن أسعار الفول انخفضت من 25 جنيها للكيلو إلى 12 جنيها، مطالبا بضرورة وضع سعر ضمان.

ومن جانبه، أكد الدكتور محمود أبو يوسف رئيس قسم بحوث الأرز بوزارة الزراعة، أنه تم تحديد مساحات الأرز لهذا العام بنحو بنحو مليون و74 ألف و200 فدان، منها 724 ألف و200 فدان للزراعة بمياه النيل و150 ألف فدان للزراعة بمياه الصرف الزراعي و 200 ألف فدان للزراعة والري على فترات متباعدة وهو الأرز "الجاف".

وقال في تصريحات للدستور، إنه يوجد مجموعة متنوعة من أصناف الأرز تحقق رغبات المنتج والمستهلك في 10 محافظات، أن هذه المساحات تكفي للاستهلاك المحلي حيث يستهدف إنتاج 4,6 مليون طن أرز شعير، و3,2 مليون طن أرز أبيض تكفى للاستهلاك المحلي، وتبدأ مواعيد الزراعة اعتبارا من 20 أبريل حتى 30 مايو، ويوجد مناطق يمكن الزراعة فيها قبل هذه المواعيد أو بعدها.

وأضاف أن الزراعة تتم وفقا لظروف المزارع، وأنه بالنسبة للتقاوى فقد تم توفير كميات من تقاوى الأرز الأساس، وأن أصناف الأرز تغطي طلبات الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي وشركات القطاع الخاص، علاوة على تغطية متطلبات الحقول الإرشادية التعليمية والتي تقاوم بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي ومشروع ترشيد استخدام المياه في الأنشطة الزراعية بجهاز تحسين الأراضي.

وأكد رئيس قسم الأرز، أن تنفيذ حقول الأرز تعمل على زيادة الناتج القومي لمحصول الأرز وقد أدت إلى رفع متوسط الناتج القومي من 3,67 طن للفدان إلى 3,77 طن للفدان وذلك في إطار رفع كفاءة استخدام المياه في زراعة الأرز لمواجهة عملية نقص المياه.