السبت 18 سبتمبر 2021 04:10 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مصر اليوم

دعم «تكافل» ينقذ «صباح»: بقيت من أصحاب المشاريع

الجارديان المصرية

تكتب وزارة التضامن الاجتماعي، قصصًا لأبطالها على مدار أيام شهر رمضان، تلقي فيها الضوء على نماذج مشرفة من الشباب والفتيات تحت عنوان سفير التضامن.

وتناولت قصة اليوم حكاية صباح من محافظة قنا، وإحدى بطلات "سفير التضامن"، والتي قالت: “أنا صباح بطلة حلقة النهارده من سفير التضامن، أنا ست صعيدية من محافظة قنا مركز الترامسة، عندي 30 سنة، باخد الدعم النقدي تكافل من وزارة التضامن الاجتماعي، بصرف منها على بيتي وولادي وبسببها قدرت أربيهم بصحة كويسة ومحرمهمش من المدرسة لإن الدعم مشروط بالصحة والتعليم”.

وتابعت صباح: “فكرت أكبر رزقي وقرشي يزيد، عايزة أنتج وأعمل حاجه مفيدة وأعيش ولادي حياة كريمة ومحرمهمش من حاجة، فكرت أعمل حاجة بالفلوس اللي بتجيلي من تكافل، بس يا ترى إيه هي وهعملها إزاي، أنا خبازة شاطرة وكل الناس بتشهد للعيش بتاعي”.

وأوضحت: “بدأت أشتري بالفلوس اللي بتجيلي من تكافل دقيق وأخبز بيه عيش شمسي، وكان فتحة خير عليا وعلى عيالي، يوم بعد يوم الطلبات بتزيد ومشروعي بيكبر والمعاش كبر وبقيت أقدر أسدد منه مصاريف مدرسة بنتي، والحمد لله شاطرة أوي في المدرسة ودايما بتطلع الأولى وبتجيب أعلى الدرجات، ونفسها تطلع دكتورة، ومساعدنا في ده إن البرنامج نفسه بيشترط التعليم".

واختتمت صباح: “آيه كمان بتساعدني في مشروعي، وكل اللي في البيت، عشان حسوا إن ده مشروعهم هما وباب رزق واتفتح لهم، والحمدلله واللي بسببه أحوالنا كلها اتحسنت وحياتنا بقت أحسن”.

وأوضحت وزارة التضامن، أن عدد مستفيدي تكافل وصل إلى 2 مليون و107 آلاف، و638 شخص حتى منتصف أبريل الجاري.