الجمعة 17 سبتمبر 2021 12:35 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

السفيرة المصرية لدى موريشيوس تُنظم احتفالاً بيوم أفريقيا

السفيرة علياء سمير برهان
السفيرة علياء سمير برهان

نظمت السفيرة علياء سمير برهان، سفيرة مصر لدى موريشيوس، احتفالاً بيوم إفريقيا، وذلك بحضور سفراء المجموعة الأفريقية.

وأكدت السفيرة علياء سمير في كلمتها على أهمية يوم إفريقيا لكونه يجسد أولوية العمل الجماعي للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي، مبرزة أن روح التضامن الإفريقي هي ما سمحت للقارة بحُسن التصدي لجائحة كورونا والتعامل مع هذا الفيروس بقدر كبير من المرونة وذلك وفق بيان لوزارة الخارجية.

وأشارت السفيرة إلى آليات الاتحاد الإفريقي المختلفة للتصدي لهذه الجائحة، ومن أبرزها الإستراتيجية الشاملة لمكافحة فيروس كورونا.

واستعرضت علياء سمير الخُطوات المُبشّرة التي اتخذتها القارة في اتجاه تحقيق العديد من الغايات: كالاندماج الإقليمي، والتوصل إلى اتفاق منطقة التجارة الحرة القارية لتعزيز التبادل التجاري، فضلاً عن التصدي لظاهرة تغير المناخ، وتحسين مستويات التعليم، وتحسين الصحة العامة، والحفاظ على التراث الإنساني، وحماية التنوع الثقافي.

كما أبرزت السفيرة أهمية شعار الاتحاد الإفريقي لعام ٢٠٢١ حول جعل الثقافة والتُراث ساعديّن من أجل بناء القارة التي نستحقها ونبغيها؛ حيث يُساهم التنوع الثقافي في إثراء الهوية الثقافية في أوساط الشعوب الأفريقية.

من جانبها، تناولت ممثلة منظمة الأمم المتحدة وجود تطابق كبير بين استراتيجية الأمم المتحدة لتحقيق الأهداف التنموية بحلول عام ٢٠٣٠ وإستراتيجية ٢٠٦٣ التابعة للاتحاد الافريقي. واستعرضت رئيسة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الجهود المقدمة في إطار الدعم الفني والمشورة للدول الافريقية لمساعدتها على الوفاء بأهدافها التنموية.

وفي الختام، تم الاتفاق على إنشاء مجموعة للسفارات الأفريقية والعمل على انعقادها بشكل دوري وتنظيم فعاليات ثقافية بالتنسيق مع وزارة الثقافة الموريشية والجهات المعنية الأخرى.

 

السفير المصري في سنغافورة يحتفل بيوم إفريقيا

وشارك السفير محمود المغربي، سفير مصر في سنغافورة، كمتحدث رئيسي في ندوة افتراضية قام بتنظيمها مجموعة السفراء الأفارقة في سنغافورة احتفالاً بيوم إفريقيا تحت عنوان “التنمية الاقتصادية والاجتماعية في افريقيا: نحو المزيد من المشاركات”.

وتناول السفير محمود المغربي في كلمته الجهود والتحركات الجماعية المطلوبة لتحقيق التنمية الاقصادية والاجتماعية في مرحلة التعافي الاقتصادي بعد جائحة كوفيد- 19، ركز خلالها على الاستراتيجيات قصيرة ومتوسطة وطويلة الأمد التي يجب تبنيها للخروج من تداعيات هذه الأزمة، وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في إطار أجندة إفريقيا 2063، فضلاً عن توضيح دور المجتمع الدولي التضامني مع دول القارة لتوفير لقاحات كوفيد- 19 في إطار آلية ”كوفاكس” بصورة عادلة ومنصفة.
تطرق السفير محمود المغربي في مداخلته إلى الدور المصري والدعم الذي تم تقديمه للأشقاء الأفارقة إبان رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي (2019-2020)، وأثناء عضويتها في الترويكا الافريقية، خاصة ما يرتبط بدعم صندوق الاستجابة لكوفيد- 19 وكذلك المركز الافريقي للتحكم ومنع الأوبئة، فضلا عن تنفيذ مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بعلاج مليون مواطن افريقي من فيروس- سي.

احتفالات يوم افريقيا مصر سفيرة مصر في موريشيوس افريقيا 2020 القاهرة