الجمعة 17 سبتمبر 2021 12:23 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الدكتورة سحر شوشان تكتب : صعوبه امتحانات الاعدادية وتباين الأسئله بين المحافظات لصالح من؟

الدكتورة سحر شوشان
الدكتورة سحر شوشان

ال
عقدت منذ أيام قليله إمتحانات الشهاده الاعدادية في محافظات مصر وسط مخاوف وقلق عام بسبب انتشار فيروس كورونا وخوف أولياء أمور الطلاب في المرحله الاعدادية والغريب ان الإختبارات في محافظة الجيزه منذ اول اختبار وهو اللغه العربيه كان صعب للغايه ووضعت بشكل غير اكاديمي ولا يراعي الظروف المجتمعية وما يحدث في العالم من حيث صعوبه الأسئله الغير مبرر وكوني خبيره تربويه لا أجد تفسير لهذه الصعوبه ووضع بعض النقاط الغير منطقيه ووجود تباين واضح بين مستوي الأسئله بين المحافظات لو تم المقارنه مثلا بين محافظة الحياه والقاهرة وحتي اليوم شكاوي كثيره من ماده العلوم وكآن وزاره التربيه والتعليم المصريه بعيده تماما عما يحدث من الظروف الصعبه التي يعاني منها الطالب المصرى وعدم الذهاب للمدرسه ولما يسمي بالفراغ التربوي نتيجه عدم وجود المناخ الطبيعي للتعليم بسبب انتشار الفيروس والغريب ان ماده العلوم بها اكثر من ٢٧ جزء وهناك بعض الأجزاء القراءيه وجاء منها الاختبار صعوبه غير مبررة ولعل ما قاله كتير من الطلاب ان الاختبار ليس سهلا او في مستوي الطالب المتوسط او حتي مراعاه لظروف صعبه ليس علي الطالب فقط ولكن علي الاسره المصريه التي تألمت بالفعل من شكاوي الطلاب المصريين منذ بدايه الاختبارات والتباين الواضح في وضع مستوي الاختبارات بين المحافظات بمصر حيث انه من غير المعقول هذا التفاوض والقلق الذي سيطر علي أولادنا منذ اليوم الأول حتي الآن اكتب ليس فقط بوصفي خبيره ودكتور متخصص في المناهج ولكن أم تري وتشاهد وتحلل ما يقدم من حيث نوعيه الإختبارات والسهوله والصعوبه والقدرات التي يرغب قياسها من خلال هذه الإختبارات التي اتسمت بالصعوبه والاسئله الغير مباشره منذ اليوم الأول من بدا اختبارات الشهاده الاعدادية بمحافظه الجيزه تحديدا ولعل الهدف من التقويم والمعروف للجميع هو قياس قدرات ومستويات فكريه لدي الطالب وما تحقق من انجاز خلال عام دراسي كامل والمفروض من الناحيه التربويه مراعاه جميع المستويات الفكريه والفروق الفرديه بين الطلاب في وضع الاختبار مع مراعاه ما يمر به العالم من انتشار فيروس كورونا والتسجيل علي طلابنا في ظل هذه الظروف وليس الاستعراض في وضع اختبار اتسم بنقاط صعبه خاصه ان الطلاب لم يتم تدريبهم جيدا بسبب ما حدث من ظروف عالميه ليست فقط بمصر وعليه لست خائفه لان الطالب المصرى يحظي بمزيد من الاهتمام من الاب والرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يرى أولاده وما يحدث من صعوبه غير مررره واتخاذ قرارات وتباين بين المحافظات في وضع الإختبارات دون النظر لما يعاني منه الطالب المصري بل والاسره المصريه التي حتي الآن تشكي مراره التعليم من تغيير سياسات واتخاذ قرارات ليست في صالح الطلاب ولعل ما حدث ومازال يحدث في اختبارات الشهاده الاعدادية آثار غضب الأسر المصريه بل ورفضت هذه النوعيه من الأنماط الإختبارات التي ترهق أولادنا والتميز في وضع الإختبارات بين المحافظات داخل مصر وجعل الكل يطالب بضرورة اعاده النظر في الإختبارات التي أرهقت أولادنا واغضبت الكل علما ان التنوع في وضع الأسئله امر طبيعي ولكن في ضؤء ما يتم قياسه مع منطقيه الإختبارات والعدالة في وضع الإختبارات دون التمييز بين المحافظات في الدوله الواحده فكلهم أولادنا لا تمييز ولا لصعوبة الإختبارات الغير مبرر ولعلي متأكده ان القياده السياسيه لن تترك هذا الأمر وما يحدث وهذا ما جعل قلبي يطمن ولتحيا مصر دائما

امتحانات الاعدادية المحافظات الدكتورة سحر شوشان