الجمعة 17 سبتمبر 2021 02:56 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

يوصف بـ”السكير” ويحن للملكية.. 10 معلومات عن ”الجريء” الذي صفع ماكرون | صور

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

بدأ الإعلام الفرنسي بالكشف عن بعض المعلومات عن الشخص الذي صفع الرئيس إيمانويل ماكرون، وتبين أنه شاب من عشاق الرياضات الحربية والتنكر بأزياء العصور الوسطى. (spksdk = window.spksdk || []).push({ widget_id: ”wi-7482”, element: ”sp-wi-7482” });

هوية صافح ماكرون 

ويأتي هذا الشاب باسم ”داميان.ت” ويبلغ 28 عاما، وقد تم اعتقاله مع رفيقه ”ارتور. س”، وجرى تفتيش منزله مساء أمس الثلاثاء، وهو غير معروف من الشرطة، لكنه يوصف بـ”السكير”، بحسب موقع ”لو باريزيان”.ويبرز حنين ”داميان” للعصر الملكي وميوله لليمين المتطرف من خلال تاريخه الرقمي، كما نقب فيه الموقع الفرنسي، فعلى انستجرام له صورة بزي فرسان القرون الوسطى وإلى جانبه سيف طويل.

أما على يوتوب، فهو يتابع إضافة إلى أفلام الرسوم المتحركة اليابانية وعروض الرياضات الحربية، صحفيين معروفين بانتمائهم لليمين المتطرف، وبينهم ”فانسان لابيير” الذي غطى كل احتجاجات السترات الصفراء، إضافة إلى مؤلف قصص مصورة يلقب بـ”باباكيتو”.

 يتناول في فيديوهاته موضوع الهجرة والعنف والفحولة، ويصنف في الكثير من الأحيان بالعنصري و الكاره للأجانب و الرافض للمساواة بين الجنسين.

ولا يخفي ”داميان” رفضه للإجهاض، وإدانته للتأثير القوي للوبي الموالي لإسرائيل في فرنسا حسب المصدر ذاته، ومع ذلك يتم التعرف لحد الساعة دوافع المعتدي، الذي قدم رئيس إقليم دروم ”هوجز موتوح” شكوى ضده، يتهمه فيها بـ”العنف الطوعي ضد شخص يتولى السلطة العامة ”.

ويتم توقيفه وبصديقه على ذمة التحقيق لمدة 48 ساعة قبل عرضهما على محكمة الجنايات في فالانس، ويمكن أن يحكم على المعتدي بـ3 سنوات و 45 ألف يورو كغرامة.

عقوبة منتظرة
ويواجه الشخص الذي صفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الثلاثاء، عواقب وخيمة قد تطال أيضا الشخص الذي قام بتصوير الحادثة وفق ما ذكرته صحيفة ”لوباريزيان” الفرنسية.

إلقاء القبض على المتهم بصفع ماكرون

وقالت الصحيفة إنه تم إلقاء القبض على شخصين، أمس الثلاثاء، بعد أن تلقى إيمانويل ماكرون صفعة على هامش رحلته إلى دروم، الأول هو ”الصافع“ المزعوم والثاني متواطئ مزعوم قام بتصوير المشهد.

وأوضحت الصحيفة، أن الرجلين احتجزا لدى الشرطة بتهمة ”العنف المتعمد ضد شخص يتولى سلطة عامة“ لكن هناك تساؤلات حول الأسباب التي أدت إلى ذلك، بعد القيام بهذا الجرم مع شخصية كبيرة مثل رئيس الجمهورية.

وتنقل الصحيفة عن المحامي الجنائي إريك مورين قوله إنه لا توجد جريمة محددة للعنف ضد ماكرون، مضيفا أنه كانت هناك جريمة إهانة رئيس الدولة قائمة حتى عام 2013 وقد ألغيت، وعلى أي حال الصفعة هي عنف وليست جريمة.
 

فرنسا العصور الوسطي محكمة الجنايات فرسان القرون الوسطي صفع الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون داميان.ت عشاق الرياضات الحربية حنين ”داميان“ للعصر الملكي ميوله لليمين المتطرف داميان فالانس