الخميس 18 أبريل 2024 01:09 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

وفاة رهينة إسرائيلية فى قطاع غزة تثير جدلًا داخل دولة الاحتلال

رهينة لدي حماس
رهينة لدي حماس

أفادت أنباء إسرائيلية حول وفاة رهينة إسرائيلية في قطاع غزة بينما استشهد رجلان فلسطينيان في الضفة الغربية، وكان الرجال الثلاثة يبلغون من العمر 25 عامًا، وفق الجارديان.

وفي بيان مشترك، قال منتدى الرهائن وعائلات المفقودين وكذلك كيبوتس بئيري، إن "سحر باروخ" قد توفيت في أسر حماس بعد أن أصبحت رهينة في حماس في 7 أكتوبر.

بحسب صحيفة جيروزاليم بوست لدولة الاحتلال الاسرائيلي، كانت سحر باروخ طالبة في كلية هندسة كهربائية في جامعة بن جوريون بدولة الاحتلال، وقال البيان: "سنطالب بإعادة جثمان سحر ضمن أي اتفاق لتبادل الرهائن".

مستشفى إسرائيلى: رهينة مسنة ممن أفرجت عنهم حماس فى حال حرجة

وقد أصدرت حماس في وقت سابق شريط فيديو يظهر باروخ وهي حليقة الشعر، قائلة إنها ظلت محتجزة كرهينة لمدة 40 يومًا، وقالت حماس إن مقتل باروخ كان على يد الجيش الإسرائيلي، وفي وقت سابق، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن جنديين إسرائيليين أصيبا بجروح خطيرة في مهمة فاشلة لإنقاذ رهائن يوم الجمعة، لكن صحيفة هآرتس ذكرت أن الجيش الإسرائيلي يلقي اللوم فقط على حماس في مقتل باروخ.

في هذه الأثناء، قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بقتل فلسطيني بالرصاص في الضفة الغربية، وتوفي رجل فلسطيني آخر أطلقت عليه القوات الإسرائيلية النار، حسبما ذكرت وكالة أسوشيتد برس نقلًا عن وزارة الصحة الفلسطينية.

واستشهد رامي جمال الجندوب، الجمعة، متأثرًا بجراحه، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم الفارعة للاجئين، اليوم السبت، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا.

أفادت وكالة أسوشيتد برس أن الظروف لم تتضح على الفور بشأن إطلاق النار المميت على الرجل الفلسطيني الثاني يوم السبت على يد القوات الإسرائيلية بالقرب من مدينة الخليل.

وقال الرئيس محمود عباس، رئيس السلطة الفلسطينية، إن استخدام الولايات المتحدة حق النقض "الفيتو" ضد قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار لأسباب إنسانية في غزة، يجعلها متواطئة في الإبادة الجماعية والتطهير العرقي وجرائم الحرب التي ترتكبها إسرائيل ضد الفلسطينيين، بحسب ما أوردته رويترز.

حماس قطاع غزة رهينة إسرائيل