الخميس 20 يونيو 2024 12:16 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الكبير وجيه الصقار يكتب : اغتيال الحلم الكبير لشباب المعلمين !

الكاتب الكبير وجيه الصقار
الكاتب الكبير وجيه الصقار

بنتيجة معلمى المرحلة الاولي لتعيين 30 ألف معلم فوجئ أكثر من 12 ألفا بالاستبعاد برغم نجاحهم وحصول الكثيرين على أعلى التقديرات، ممايشير إلى خلل كبير فى أداء العدالة بالوزارة، وبرغم أنهم بمراحل مستحيلة اجتازوا فيها الاختبار الالكترونى بنجاح، ومراحل التدريب والاختبار التربوي والذهنى والبدنى وتقرر تعيينهم فى الترم الثاني من (العام الدراسى السابق) وبعد أن جهزوا الأوراق المطلوبة للتعيين والتوجه لاستلام العمل و الكشف الطبي في المستشفي بعد تجهيز كل الأوراق، ثم جاءت الصاعقة بإعلان إضافى للتدريب بالكلية الحربية، وتجهيز أوراق جديدة مرة ثانية وكشف طبي ورياضي وهيئة.وبعد انتظار طويل أعلنت وزارة التعليم النتيجة باستبعاد 12 الفا، دون ذكر أى سبب بدليل أن نسبة كبيرة من الناجحين حاصلين على أقل التقديرات فى الاختبارات، ورسب كثيرون حاصلون على الماجستير ومعهم خبرة سابقة، مما يدل على أن الوساطة والفساد كانتا المعيار الأول فى التشغيل، وليس هناك سبب واضح غير ذلك، فتدخل نواب لدى الوزارة لفتح القبول للمعلمين المظلومين مع أنهم اجتازوا جميع التدريبات المذكوره بكفاءة وأعلى الدرجات وبعد 8 أشهر اعلنت الوزارة عن موقع آخر للتسجيل مرة اخرى للمظلومين من المرحلة الأولي من أول مايو الحالى لمدة 5 أيام فقط، ومع اول أيام التسجيل صدم أكثر من 10ألاف معلم منهم أنه لا يحق لهم التسجيل فى الموقع، وعندما سألوا فى الوزارة والمديرية التى يتبعونها، قالوا إن المشكلة فى موقع الحربية، وعندما سألوا بها قالوا لهم إن المسئول هو وزارة التعليم، وعندما ذهبوا للوزارة، قالوا إن الجهاز المركزي هو المسؤول، وانتهت الفترة التى حددتها الوزارة للتسجيل علي الموقع دون سبب واضح عن ليجد الشباب عبارة : (لايحق لك التسجيل ) ## إن ماحدث يكشف بوضوح خلل العمل بين الأجهزة المعنية واستهتارا واضحا بمقدرات الدولة لأن هؤلاء الشباب نجحوا فى جميع المراحل ومعظمها عشوائية واضحة لا علاقة لها بالتعليم والمدارس، و نكبة التعليم عمدا، يجب أن نجد مصداقية لدى المسئولين لإرساء حقوق هؤلاء الشباب لأن هدمهم هو هدم عمدى للدولة ..