الثلاثاء 23 يوليو 2024 09:30 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الدكتورة سندس الشاوى تكتب : صندوق نقد ام صندوق موت وقهر الشعوب ؟؟

الدكتورة سندس الشاوى
الدكتورة سندس الشاوى

لايوجد في العالم أخبث من ذلك الصندوق الذي يدعي السلام ومساعدة الشعوب للخروج من ازماتها الاقتصادية وهو بالحقيقه يعمل على إعطاء الغريق مزيد من الضغط ليغرق اكثر بما يفرضه من شروط بما ينسجم مع مصالح أمريكا ويزيد بعض الأشخاص ثراءً على حساب مزيد من الفقر والجهل ومزيد من القيود بفرض شروط مجحفة لاتخدم الا الراسمالية النهمة التي تلتهم الأخضر واليابس ١٥٠ شرط قد تنقص عن هذا الرقم بكثير وقد تنعدم وربما تزيد عن ذلك حسب مزاج أمريكا ومن يحرك خيوط الاستراتيجية الأمريكية والاقتصاد الأمريكي وبعض الشركات لحفنة من المليارديرات المتحكمون بدعم ترشيح أصحاب القرار لكي تستمر لعبة البوكر بمهزلة الفساد الذي يعود بالأخير لمليء جيوب الفاسدين المتحكمبن بمصائر الشعوب المقهورة من الدول النامية الضعيفة التي تأن من الجوع واعباء الديون التي اثقلت بها والشروط من ذلك الصندوق الخبيث .
أمريكا لها حق الفيتو وهي الوحيدة من بين ١٩٠ دولة عضو في صندوق النقد الدولي لذلك نلاحظ الكيل بمكيالين ففي أزمة اوكرانيا تكاد الشروط لاتذكر وكل يوم يتبرع الصندوق الذي يدعي الإنسانية بمزيد من المليارات لاطالة أمد واستمرار الحرب مع روسيا بينما بالجانب الاخر يفرض مزيد من الشروط منها الخصخصة والضرائب وبيع المشاريع من القطاع العام للخاص وتعويم عملة تلك البلاد والتي يتحكم به قانون العرض والطلب وايضا فرض الفايدة وغيرها من الشروط التي تثقل كاهل المواطن الفقير في تلك الدول مما يتسبب بمزيد من النزاعات والحروب والتي تعود بتحريك اقتصاد أمريكا الذي يعتمد على خلق الصراعات لبيع الأسلحة ونمو تلك التجارة الأمريكية جشع الصندوق لاينتهي وامريكا لاتشبع والشعوب الفقيرة تزداد فقراً وجهلاً والصراعات لاتنتهي أبداً طالما هناك المستفيد من سفك مزيد من الدماء علينا أن نصحو كفانا بؤساً وانصياعاً وتذللاً .