الإثنين 20 مايو 2024 05:16 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

حوادث ومحاكم

السجن 10 سنوات لمتهم بهتك عرض طفلة عمرها 5 سنوات

  متهم ارشيفية
متهم ارشيفية

قضت محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار جودت ميخائيل قديس وعضوية المستشارين أمجد محمود الكنيسي، أحمد محمد الجمل، محمد مرتضى مرام، الرؤساء بالمحكمة، وسكرتارية طارق عكاشة، وخالد خضير، بالسجن لمدة 10 سنوات لمتهم بهتك عرض طفلة.

وتعود أحداث الواقعة إلى يوم 3 من شهر سبتمبر الماضى، والتي وقعت أحداثها بدائرة قسم بورفؤاد أول، وهتك المتهم ح م م أ ا والذي يبلغ من العمر 58 عاما ويعمل مشرف مكواة بإحدى شركات الملابس الجاهزة، ومقيم بحي الفيروز، عرض الطفلة عائشة محمود زيدان مجلي بغير قوة أو تهديد، وذلك بأن استغل دلوفها إلى مسكنها بمفردها، وطلب منها على سبيل الحيلة مساعدته في صف دراجته الهوائية، وصدقت المجني عليها منه هذا العزم، فأتى من الأفعال ما خدش عاطفة الحياء لديها بأن استطال جسده بجسدها فلامس مواطن عفتها مرارا وتكرارا مستغلا في ذلك حداثة سنها، وعدم إدراكها قاصدا هتك عرضها حال كونها تبلغ من العمر 6 سنوات.

وشهدت السيدة زينب جمال محمود أحمد وتعمل ربة منزل ومقيمة بمساكن بلال ابن رباح بمنطقة الزهور، أنها بناء على شهادة سمعية من ابنتها الطفلة عائشة محمود زيدان مجلي المجني عليها، علمت أن المتهم يتتبعها حال دلوفها إلى مدخل العقار محل سكنها حال وجودها بمفردها وطلب منها على سبيل الحيلة مساعدته في صف دراجته فصدقت الصغيرة هذا العزم منه حتى استطال جسده بجسدها ولامس عفتها مرارا وتكرارا، وكان قاصدا من ذلك هتك عرضها.

وكشفت التحريات السرية، صحة ارتكاب المتهم للواقعة وذلك عن طريق استدراجها حال دخولها للعقار محل سكنها وطلب منها على سبيل الحيلة أن تساعده، وخلال ذلك احتضنها من الخلف ولامس جسدها بجسده حتى لامس مواطن عفتها مرارا وتكرارا، كما ثبت أنه سبق اتهامه في قضايا أخرى مشابهة وتم الحكم عليه فيها، وهي: هتك عرض أنثى بالطريق العام بإيحاءات وتلميحات جنسية وإباحية بالقول والإشارة والفعل وارتكاب أفعال علنية فاضحة بالطريق العام، وقضت المحكمة فيها بتغريمه عن التهمة الأولى 2000 جنيه، وعن التهمة الثانية 300 جنيه.

وشهدت الطفلة عائشة محمود زيدان مجلي التي تعرضت لهذه الواقعة، وتبلغ من العمر 6 سنوات، أنها حال ذهابها إلى مدخل العقار التي تسكن به فوجئت بالمتهم الذي يبلغ من العمر ما يقرب من 60 عاما وفي عمر جدها يطلب منها مساعدته، فأمسكت الدراجة الخاصة به بيدها وفوجئت به يقف خلفها ويلامس جسدها حتى غادر المكان فشعرت بأن هناك شيئا ما قد حدث وروت لوالدتها ما حدث فأكدت لها أنه كان يحاول هتك عرضها، وأن ملامسته لجسدها جاء للنيل منها وهتك عرضها.

كاميرات المراقبة

والتقطت كاميرات المراقبة مقطع الفيديو عرض على جهات التحقيق، تبين خلاله أنه حال دلوف المتهم خلف الطفلة المجني عليها لمدخل العقار محل سكنها، وثبت كذلك شهادة الدراجة وملكيتها، وأن الشخص المتهم هو الظاهر في الفيديو، واعترف المتهم بارتكاب الواقعة على النحو الوارد بالأوراق.

محكمة الجنايات بورسعيد محافظة بورسعيد هتك عرض صغيرة