الخميس 26 نوفمبر 2020 10:32 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الصحفى عاطف دعبس يكتب عن ” -ملحسة - المرشحين ووعودهم الكذوبة ”

الكاتب الصحفى عاطف دعبس
الكاتب الصحفى عاطف دعبس

أنا لو مرشح فى مجلس النواب ، لن أزور الكنائس ، ولن أعلق لافتات التهانى على أبوابها فى المناسبات ،
ولن أفتح للقساوسه " عبى " بالوعود الكاذبة ،
وسأكتفى بلقاء كل الناس فى الشوارع ،
ولو صادفت " قسيسا " سأصافحه من قلبى ، كأى مواطن ولن أطلب منه دعمى فى منطقتة ،،
وعندما أقابل " شيخا " أو إمام مسجد ، سأصافحه بنفس قدر حرارة مصافحتى للقسيس !
فهذه الزيارات لا تعنى سوى تقديم وعود لن تتحقق ، أو للإتفاق على تقديم بعض الخدمات والدعم المستحق ، ولكنها كلها وعود وكلام معسول !
ولو حدثت معجزة من السماء وفزت فلن أتحدث تحت القبه إلا عن شعب مصر " الواحد " ، والمواطن البسيط الذى يعانى مرارة العيش وضيق الحياه وخنقة القهر والالم من تدهور الخدمات والمرافق ، والغلاء وضعف الرواتب والمعاشات وزيادة رسوم كل شئ !
لن أرفع يدى إلا لكل خير أعتقده ، يصلح حال الفقير ، لن أنام إلا فى دائرتى ، وبين أهلى الذين أوصلونى لكرسى النواب
ولن أسمح لمسئول بخيانة الأمانة أو التفريط فى مسئوليته ،
ولن أسكت على جهل وزير يعاند الناس ولا على غباء حكومه تعيدنا الى الوراء ،
ولن أسمح لتنفيذى مهما كان موقعة أن يهين موظفين تحت رئاستة بالمخالفه للأداب ومسئولية المسئول
سيكون - ولائى - للمواطن المصرى مهما كانت فئتة أو طائفتة أو دينه ، فهو وحده صاحب المقام الرفيع ،
ولكل ماسبق ذكره لم ولن أرشح نفسى ولا أفكر حتى فى ذلك ،، لان - الملحسة - والوعود الكاذبة والبسمة الصفراء والضحكة المصطنعة هى شعار الإنتخابات ، لمعظم المرشحين ، فهل يستوعب الناخبون الدرس ، ولا يصوتوا لكل من يتاجر بالقيم من أجل الحصانة وكرسى البرلمان !!؟
ويامسهل