الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 01:27 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الصحفى عاطف دعبس يكتب ” لن أقبل أن يكون عامل الإشارة هو كبش الفداء”

الكاتب الصحفى عاطف دعبس
الكاتب الصحفى عاطف دعبس

•• جبر الخاطر بالمحاسبة، والتعويض المناسب، هو وأقل واجب، 500 الف جنيه للمتوفى ونصفهم للمصاب، بأمارة نسبة التأمين على حياة الركاب، ورفع قيمة التذاكر والغرامات
•• جبر الخاطر ليس بالكلام ولا بالتصريحات النارية
هناك قطار خبط قطار والإثنان كانا على نفس الخط يعنى فيه حاجة غلط ومش منها عامل الإشارة أو المزلقان!!
•• وطبعا الذى أخطأ سيحاسب ولكننى لن أقبل ولن أبلع أن يكون كبش الفداء عامل غلبان بيقضى باقى عشاه نوم
الكلام عن تطوير السكة الحديد أخذ من عمرنا - رقات - بأمارة المتابعة الالكترونية والخطوط الملونة والتواصل مع السائقين والجرارات اتوماتيكيا
•• تصادم القطارين حادث مأساوى وهو حادث يمكن أن يقع فى كل الأحوال ووارد حدوثه فى أى مكان فى العالم، ولكن طريقة التعامل هنا غير طريقة التعامل فى كل مكان أخر
•• التعامل مع الحادث، تم وفق المتبع وكان تفاعل الرئيس السيسى متوافقا مع النبض العام والإحساس بالمسئولية وحجم الكارثة وعدد الضحايا، وكانت كلمته فيها الكثير من الإشارات والتطمينات
•• ما أنتظره هو التعامل مع التداعيات بطريقة مختلفة هذه المره
لن أطلب إقالة أحد فحتى هذا الطلب تقليدى وسبق وحدث ولكن الحوادث لم تنتهى ولن تنتهى فى القريب العاجل، إلا إذا كان التعامل هذه المره يختلف عن كل مره
لا أريد سائق مدان بتعاطى المخدرات أو عامل مزلقان نائم أو أو !!
•• أريد الحقيقة كاملة، كما عودنا الرئيس، وأريد أن تتم المحاسبة بما يرضى الرأى العام ووفق القانون وقواعد المحاسبة والمسئولة التضامنية، وبما يضمن لنا حق الدم الذى سال،
فهذه المره غير كل المرات وهذه المره لدينا نائب عام يتعامل مع الحوادث والمأسى بكل شفافيه وحيادية
•• الإنحياز الوحيد المطلوب هو، لجثث الضحايا التى طارت ولدماء المصابين التى سالت بلا ذنب ولا جريره
•• ويامسهل