الجمعة 24 سبتمبر 2021 03:12 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مساجد وكنائس

البابا تواضروس يلتقي شباب الأقباط شهريًا لدعم الحوار معهم

الجارديان المصرية

أطلق البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وسيلة جديدة للتواصل مع شباب الأقباط خلال فترة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك عبر لقاءات شهرية تبث عبر الإنترنت من خلال تقنية البث المباشر.

من جانبه كشفت مصادر كنسية مُطلعة في تصريحات خاصة لـ«الدستور»، إن هذه اللقاءات تتم شهريًا، وبالتحديد في الأسبوع الأخير من كل شهر، عبر الإنترنت ويشارك بها عدد كبير من شباب الأقباط بمختلف إيبارشيات الكنيسة.

وأشارت المصادر الكنسية خلال تصريحاتها إلى أن هذه اللقاءات التي يعقدها البابا مع الشباب هي مساحة للحوار والتواصل معهم كبديل للقاءات التي كانت تتم بالكنائس والإيبارشيات معه، وذلك بهدف التقرب إليهم، ولمشكلاتهم من خلال النقاش المفتوح معهم واستقبال تساؤلاتهم والرد عليها خلال هذا اللقاء الشهري.

كما يحرص البابا تواضروس الثاني خلال الوقت الراهن على تكثيف وسائل التواصل مع جميع الأقباط، وليس الشباب فقط، حيث أطلق استمارة عبر الموقع الرسمي للكنيسة، لطلب لقائه من جانب الأسر القبطية، واستقبال أي مشكلة تخصهم للمحاولة لحلها، ويتم تنسيق موعد للقائه بعد استقبال الطلبات من جانب المركز الإعلامي للكنيسة، يأتي ذلك في إطار تعويض الزيارات الرعوية بالإيبارشيات من خلال هذه الوسائل الجديدة للتواصل بين البابا والأقباط خلال فترة انتشار فيروس كورونا المستجد.