الأربعاء 20 أكتوبر 2021 01:44 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

لقاءات مكثفة لوفد ”المنظمة العربية” بالسودان للوقوف على احتياجات المرحلة الانتقالية

الجارديان المصرية

واصل فريق المنظمة العربية لحقوق الإنسان خلال زيارته للسودان والتي تختتم أعمالها اليوم، للوقوف على أحدث تطورات تعزيز احترام وحماية حقوق الإنسان في البلاد في سياق الفترة المتبقية من المرحلة الانتقالية.

وأجري الوفد على مدار الأيام الماضية عددا من اللقاءات مع مسؤولين بالحكومة السودانية وقيادات مجتمعية وأهلية، كما تم توقيع بروتوكول تعاون بين المنظمة والمفوضية القومية السودانية لحقوق الإنسان خلال فترتها الانتقالية.

والتقي الوفد الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية السودانية، ولقاءا آخر مع وزير الإعلام والثقافة والسياحة، كما التقى السفير محمد شريف عبدالله وكيل وزارة الخارجية السودانية، والسفيرة مديرة قطاع حقوق الإنسان بالوزارة.

وأجرى الوفد لقاء مع تاج السر الحبر النائب العام السوداني، بالإضافة إلى عقد لقاء مع لجنة التحقيق الوطنية المستقلة في أحداث اعتصام القيادة العامة.

كما عقد الوفد اجتماعات مع رئيس وأعضاء مكتب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان في السودان،وأعضاء لجنة تسيير نقابة المحامين في السودان. وبحث الوفد خلال الزيارة سبل إجراء التقييمات لجوانب المساعدة الفنية وبرمجة الأنشطة الداعمة لمختلف الأطراف، وخاصة المؤسسات المعنية بحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني، بهدف تعزيز مكون حقوق الإنسان في المسار الانتقالي لتعزيز استدامة المكاسب المتحققة واستكمال تلبية الاستحقاقات للوصول لتطلعات الشعب السوداني وأهداف ثورة ديسمبر ٢٠١٩ المجيدة، وفي القلب منها إقامة المجتمع الديمقراطي وترسيخ حقوق المواطنة.

ضم وفد المنظمة كل من علاء شلبي رئيس المنظمة، وعصام يونس، والدكتور عبد المنعم الحر، عضوا مجلس الأمناء، ومحمد راضي، المدير التنفيذي للمنظمة، وأحمد رضا، مدير الوحدة القانونية بالمنظمة، بينما تعذر مشاركة آخرين في ظل تداعيات جائحة «كوفيد-١٩».

يذكر أن الزيارة تجري بالتعاون والشراكة مع المرصد السوداني لحقوق الإنسان -المؤسسة العضوة بالمنظمة- وبمشاركة رئيسها نبيل أديب، عضو مجلس أمناء المنظمة.