الخميس 23 سبتمبر 2021 07:58 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

صلاح إبراهيم حسب الله يكتب : مسلسل كشف اكاذيب الجماعة الإرهابية

صلاح ابراهيم حسب الله
صلاح ابراهيم حسب الله

سيظل الأمن الوطنى حائط الصد الاول في حماية الجبهة الوطنية لقد سعي الإخوان بكل ما أوتي من قوة من أموال وشراء منظمات حقوقية ولجان الكترونيه يديرها الإخوان والتشدق باسم الدين لأنهم وجدوا في أنفسهم بأن الدين تجارة رائجة لتحقيق أفكارهم وتحقيق مايصبوا له منذ ثمانين عام تحت الارض يريدون حكم الخلافة يريدون استاذية العالم لمرشدهم لقد كان الإخوان يتفاخرون بأن مرشدهم يسيطر علي ثمانين دولة في العالم و مصر كانت بداية تحرك الإخوان والسعي لهدم الدولة المصرية وتشوية صورة رجال وجنود الأمن الوطني علي انهم زوار الليل أو زوار الفجر لقد كان الإخوان يريدون توثيق جرائمهم علي انها مظلمة لتدويل قضيتهم التي لايؤمنوا بفكرة التعايش مع أبناء الوطن بكل طوائفه والإخوان ليس لهم وطن ولا ينتمون إلى مصر بل ينتمون إلى تنظيم إرهابي عالمي يديره أعتي الأجهزة الاستخباراتية في العالم لتحقيق مصالحها علي حساب الاوطان وكله بحساب ولهم حسابات وأموال طائلة في البنوك العالمية والتستر علي أنشطتهم وأفكارهم الهدامه واتذكر موقف وانا تلميذ في الاعدادي كانوا يربطون سجن طرة بأية في القران وتحريف والاتجار بآيات الله علي أن رجال وجنود الأمن الوطني لايؤمنون بالله وكتابه الكريم وأنهم في خدمة الطاغوت هكذا كانت تجارة الإخوان الاتجار بالدين وكان يصورون أنفسهم حماة الدين وتذكروا قول صبحي صالح القيادي الاخواني عندما قال : الإخوان هم الذين حموا الاسلام والحقيقة هم الذين شوهوا صورة الإسلام في العالم وصوروا للعالم بأن أي مسلم إرهابي وان الإسلام انتشر بالدم ونسوا كلام الله في كتابه الكريم ( ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ) سورة النحل الايه (١٢٥)
لقد كشف مسلسل الاختيار (٢) كذب وزيف الإخوان طوال الثمانين عام علي انها جماعة دعوية وفي الحقيقة جماعة ارهابيه تلعب لعبة القط والفار مع أعتي الأجهزة الاستخباراتية في العالم وكل منهم يسعي لتحقيق ماربه وفي النهاية انكسرت الإخوان وتم فضحهم وكذبهم علي يد مصر المذكورة في القران وحارسها ملائكة الرحمن الرحيم بشعب مصر عبر آلاف السنين تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر