السبت 18 سبتمبر 2021 06:38 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الصحفى عاطف دعبس يكتب عن: ”دكاكين التخسيس والأعشاب.. سبوبة العصر”

الكاتب الصحفى عاطف دعبس
الكاتب الصحفى عاطف دعبس

دكاكين ومراكز التجميل والتخسيس المخالفة لكافة الإشتراطات والتى إنتشرت بصورة مخيفة وخطيرة على مستوى محافظات المحروسة وتحول معظمها لسبوبة ويديرها غير متخصصين! من يتصدى لها ويحمى الناس من خطرها ؟
وتلحق بهذه المراكز المخالفة وتسبقها دكاكين ومخازن ومكاتب العلاج بالأعشاب والبيع عن طريق الإعلانات على النت والبضاعة تصلك لحد البيت!؟ وبأسعار مبالغ فيها كنوع من إصباغ المصداقية على جودة المنتج !؟
وهكذا يتعرض الناس للخطر من مراكز التجميل والتخسيس والعلاج بالأعشاب من جميع الأمراض بداية من الشفاء من الفيروسات وأمراض القلب والجلطات وحتى الضعف الجنسى وقصور الشرايين الخ
ومراكز التخسيس والتجميل يدير معظمها أشخاص من خريجى التربية الرياضية والعلاج الطبيعى وكليات الزراعة وأخصائيين تغذية ويطلقون على أنفسهم ألقاب وينتحلون صفة الأطباء بكل تبجح وغشم
وفى محافظة الغربية وهى نموذج لمعظم المحافظات إنتشرت هذه المراكز بصورة غريبة وتصحبها حملات إعلانية كبيرة تستهدف جذب الضحايا الذين يحلمون بالرشاقة والصحة والجمال
كما سبق لمديرية الصحة بالمحافظة غلق وتشميع مركز الدكتور أبو النصب للعلاج بالأعشاب
ورغم ذلك فقد عاد المركز لسابق عهده وكأن شيئا لم يكن
الخطير أن هذه المراكز تتعامل مع صحة الإنسان وتبيع له أشياء لا تخضع للرقابة ولا إشراف وزارة الصحة وليست مسجله فى قوائم الدواء وستؤدى لكوارث على المتعاملين معها
والمطلوب هو حملة شاملة وممتدة المفعول من وزارتى الداخلية والصحة لمراجعة هذه الأماكن ومعرفة القائمين عليها وفحص التراخيص وغلق المخالف منها وضبط الأدوية المهربة الموجودة بها
نريد مواجهة هذه الدكاكين المخالفة التى تستهدف النصب على الناس وتبيع لهم الوهم تحت ستار الرشاقة والجمال وإعادة الشباب وعلاج كل الأمراض الخ
وجود هذة المراكز الظلامية فى النور وبلا رقابة دليل على التجاهل والتستر والتواطؤ من الأجهزة المنوط لها تحمل هذه المسئولية حماية للمجتمع،،، ويامسهل