الإثنين 18 أكتوبر 2021 01:04 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

نقابات و منظمات

منظمة الاتحاد المصرى لحقوق اﻹنسان تتبنى قضية يوستينا صاحبة واقعة التحرش بها

يوستينا ووالدتها مع رئيس المنظمة والراهب انسطاطى السكندرى
يوستينا ووالدتها مع رئيس المنظمة والراهب انسطاطى السكندرى

قررت منظمة الاتحاد المصري لحقوق الانسان اليوم تبنى قضية الفتاة يوستينا التي تعرضت لواقعة تحرش واعتداء بالضرب عليها فى وسط البلد
وكان المستشار نجيب جبرائيل رئيس المنظمة قد التقى اليوم بمكتبه مع كل من الطالبة يوستينا ووالدتها و الاب الراهب انسطاسي السكندري.
وبداية القضية ظهر السبت الماضى ..عندما خرجت الطالبة "يوستينا. ج"، رفقه والدتها لشراء بعض مستلزماتهم من إحدى المولات الشهيرة بوسط القاهرة، ظلت العشرينية ووالدتها قرابة ساعة داخل المول؛ وأثناء خروجها فوجئت الفتاة بشاب يقود سيارة فارهة يتحرش بها لفظياً أمام الجميع: "قلي حاجات عيب قدام الناس في الشارع.. فرديت عليه الشتيمة".
ـ مشادة كلامية نشبت بين الشابة والمراهق تعدي على إثرها الأخير بالضرب ولامس جسدها في مناطق خادشة للحياء: "شتمني .. ومسك بنتي من منطقة حساسة وضربها على وشها في مكان عمليتها".
حاولت الفتاة ووالدتها الاستغاثة بالمارة لكن دون جدوى: "اللي أنقذت بنتي من الواد ده واحدة مُنتقبة كانت ماشية في الشارع.. الناس مسكوا الشاب ده ومشوه بدل ما يسلموه للشرطة.. مفيش راجل ساعدنا".
لم تترد ذات العشرين عامًا وأخرجت هاتفها والتقطت صورة للسيارة من الخلف وتمكنت من التقاط أرقام لوحة السيارة، وأبلغت الشرطة بما تعرضت له من قبل الشاب.
وذهبت الفتاة بصحبة والدتها إلى قسم بولاق أبو العلا وحررت محضراً حمل رقم ٤٢٢ لسنه٢٠٢١ بولاق أبو العلا، والتي اتهمت فيه " أحمد.م"، بالتحرش بابنتها وسط الشارع، " عملنا المحضر؛ وإحنا راجعين عرفنا إن المتهم هدد بائع النظارات اللي كان يعتبر الوحيد اللي ممكن يشهد معانا وقاله " كل عيش ووقف معاك ناس محترمة".
ضجة كبيرة أحدثتها واقعة التحرش بالفتاة "يوستينا"، على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، على إثرها رصدت وحدة المتابعة بوزارة الداخلية منشوراً تحرش بفتاة داخل شارع 26 يوليو وسط القاهرة، تابعت أجهزة الأمن تتبع الشاب المذكور أعلاه وألقت القبض عليه بعد ساعات تحريرها المحضر.
استمعت جهات التحقيق لأقوال الفتاة، ولكن عقب الإنتهاء من التحقيق عرض عليا الشاب المتهم التصالح لكني رفضت.. وده مستحيل يحصل" بحسب قول والدة الضحية لمصراوي.
كانت أجهزة الأمن رصدت تداول منشور على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" مفاده تعرض فتاة للتحرش والتعدي بالضرب على يد شاب بشارع 26 يوليو.
وجاء فى المنشور أن الفتاة أخرجت هاتفها لتلتقط صورة للوحات السيارة للإبلاغ عن الجاني، إلا أن الجاني خرج من سيارته واعتدى عليها بالضرب، ممسكا منطقة حساسة بجسدها، وأمسك بذراعها اليمنى، وقام بليه خلف ظهرها مُسببًا لها كدمات شديدة، والتواء في الذراع اليمنى.
وتم اقتياد المتهم للقسم بولاق أبو العلا، وتحرر المحضر رقم ٤٢٢٠ لسنه٢٠٢١ بولاق، وتم إخطار النيابة العامة للتحقيق.

منظمة الاتحاد المصرى لحقوق اﻹنسان قضية يوستينا قسم شرطة بولاق ابوالعلا