الأربعاء 7 ديسمبر 2022 12:26 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

عالم المرأة

أعراض الفشل الكلوي عند الأطفال

الجارديان المصرية

تلعب الكلى دورًا مهمًا في الجسم لأنها العضو المسؤول عن التخلص من فضلات الجسم على شكل بول، والتحكم بكمية الماء والمعادن في الجسم، بالإضافة إلى أهميتها في تنظيم ضغط الدم، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وقد يؤدي الفشل الكلوي للإصابة بأعراض مختلفة، فما هي أعراض الفشل الكلوي عند الأطفال؟

أعراض الفشل الكلوي عند الأطفال
ينقسم الفشل الكلوي إلى فشل كلوي حاد، وفشل كلوي مزمن، وقد تختلف الأعراض بينهما كالتالي:

الفشل الكلوي الحاد
تعتمد أعراض الفشل الكلوي الحاد على المسبب، ومن أعراضه ما يلي:

الحمى.
إسهال يحتوي على الدم.
التقيؤ بشدة.
ألم في البطن.
التبول بشكل متكرر أو عدم التبول على الإطلاق.
شحوب في لون الجلد.
انتفاخ الأنسجة.
التهاب العين.
ظهور كتلة في البطن.
الإصابة بالنزيف.
لفشل الكلوي المزمن
تشمل أعراض الفشل الكلوي المزمن ما يلي:

فقدان الشهية.
التقيؤ.
ألم في العظام.
صداع.
توقف النمو لدى الطفل.
الشعور بالتعب والإرهاق.
التبول بشكل متكرر أو عدم التبول على الإطلاق.
التهابات المسالك البولية المتكررة.
التبول اللإرادي.
شحوب في لون الجلد.
رائحة كريهة للفم.
ضعف في السمع.
انتفاخ في الأنسجة
ضعف في العضلات.
تغير في مستوى الوعي لدى الطفل.


هل يمكن التعافي التام من الفشل الكلوي؟
يختلف ذلك تبعاً لنوعه، فالفشل الكلوي الحاد يحدث بشكلٍ مفاجئ، وقد تعود الكلية للعمل من جديد، أمّا في حالة الفشل الكلوي المزمن، فإن الفشل يحدث بشكل تدريجي مع مرور الوقت، وقد يصل إلى حدوث تلف كامل في الكلية، وفي الحقيقة لا يمكن استعادة وظيفة الكلية الأصلية وعودتها لما كانت عليه في الحالات المزمنة.

هل يحتاج الأطفال المصابون بالفشل الكلوي المزمن لاتباع نظام غذائي معين؟
الإجابة نعم، يحتاج الطفل المصاب بالفشل الكلوي، للالتزام بنظام غذائي معين لتعزيز النمو، وزيادة الوزن، ويختلف النظام المتّبع من طفلٍ لآخر، وتجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب حول النظام الغذائي الخاص بالطفل،
وبشكلٍ عام توجد بعض المواد والمعادن التي يحصل عليها الطفل من خلال الغذاء، وينبغي الانتباه إلى كمياتها في حال إصابة الطفل بالفشل الكلوي، ونذكر من أبرز هذه المواد ما يلي:

البروتينات: تصبح الكلية المصابة بالفشل غير قادرة على التخلص من مخلفات البروتين، ولكن لا يمكن إيقاف الطفل عن تناول البروتينات؛ وذلك لأهميتها في نمو الطفل وتغذيته، لذلك يُنصح باستشارة الطبيب لتحديد كمية البروتين الملائمة للطفل.
البوتاسيوم: يُعد البوتاسيوم من مصادر التغذية المهمة، ولكن قد يؤدي الفشل الكلوي إلى تراكمه في الدم، لذلك قد يتوجب على الطفل الحد من تناول الأغذية الغنية بالبوتاسيوم.
الفسفور: عند الإصابة بالفشل الكلوي، لا تستطيع الكلية تخليص الجسم من الفسفور الزائد، مما يؤدي إلى تراكمه في الجسم، ويتسبب ذلك بسحب الكالسيوم من العظم، ونتيجة لذلك تصبح عظام الطفل ضعيفة وسهلة الكسر، لذلك يتوجب على الطفل الحد تناول الأطعمة الغنية بالفسفور.
الصوديوم: يساعد النظام الغذائي الذي يحتوي على كمية قليلة من الصوديوم في منع أو تقليل احتباس السوائل داخل الجسم، لذلك تجب استشارة الطبيب لمعرفة كمية الصوديوم المسموحة للطفل.