الثلاثاء 5 مارس 2024 12:12 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

ترامب يهاجم بايدن ويغازل ”صناع السيارات” فى ميشيجان.. اعرف التفاصيل

ترامب و بايدن
ترامب و بايدن

كثف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب حروبه الكلامية ضد خصمه الرئيس جو بايدن ، كما حرص علي توجيه رسالة خاصة إلى صناع السيارات بولاية ميشيجان التي تعد معقلاً لهذه الصناعة داخل الولايات المتحدة ، وتوفر أكثر من 175 ألف وظيفة.

وفي منشورات علي موقع "تروث سوشيال" ، تعهد ترامب بإنهاء ما أطلق عليه "جنون" بايدن للسيارات الكهربائية" التي تؤدي إلى تفوق الصين علي حد قوله ، وتابع : "لن يكون لدي شعب ولاية ميشيجان العظيمة صناعة سيارات بعد الآن إذا دخل مفهوم المحتال جو بايدن المجنون المتمثل في “جميع السيارات الكهربائية حيز التنفيذ سوف تأخذ الصين كل شيء بنسبة 100%"

ووجه ترامب رسالة لاتحاد عمال السيارات بالولاية قائلا: "صوتوا لترامب. اطلب من قادتك تأييدي، وسأحتفظ بكل هذه الوظائف الرائعة، وسأجلب المزيد منها. الاختيار في المدارس والاختيار في السيارات !!!"

ودفعت إدارة بايدن لتعزيز مبيعات السيارات الكهربائية، حيث توقعت وكالة حماية البيئة (EPA) أن ثلثي مبيعات السيارات الجديدة يمكن أن تكون كهربائية بحلول عام 2032 بموجب اقتراح جديد أصدرته الإدارة في وقت سابق من هذا العام

واستهدف ترامب أيضًا شون فاين، رئيس اتحاد عمال السيارات المتحدين، لدعمه الاستثمار الأخير لإدارة بايدن في السيارات الكهربائية، وكتب ترامب: "شون فاين، الرئيس المحترم لعمال السيارات المتحدين، لا يمكنه حتى التفكير في السماح لجميع السيارات الكهربائية - جميعها ستصنع في الصين، وسوف تتوقف صناعة السيارات في أمريكا"

وتابع: "صوتوا لترامب، وسأوقف هذا الجنون على الفور! .. المكسيك وكندا تحبان سياسة بايدن الغبية. أنقذوا ميشيجان وولايات السيارات الأخرى. أنقذوا المستهلك الأمريكي !!!"

هذه ليست المرة الأولى التي يستهدف فيها ترامب حملة إدارة بايدن من أجل السيارات الكهربائية لكسب الناخبين في ميشيجان، كما روج أيضا للاتفاقية بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا (USMCA) التي أبرمها في عام 2020، قائلاً إن الصفقة خلقت متطلبات جديدة صارمة لضمان تصنيع المزيد من السيارات في المصانع الأمريكية بواسطة عمال أمريكيين

 

ترامب بايدن ولاية ميشيجان المكسيك الصين صناعة السيارات في ميشيجان الانتخابات الامريكية 2024