الإثنين 4 مارس 2024 08:30 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتبة الكبيرة هند منصور تكتب : القمة للمنافقين فقط

الكاتبة الكبيرة هند منصور
الكاتبة الكبيرة هند منصور

الزائفون هم الفائزون، هذا شعار زمن تألق فيه الزائفون.
زمن فيه يتهمون الصادقون بالسفسطة، وصاحب المبادئ بالرجعية، كما يطلق على الشرف عقد. زمن يحكم علي الحقيقي فيه بالفناء لانه يعجز عن مواكبة عصره، الذي اصبح فيه الزائف هو الرابح الوحيد.
هو من يستطيع ان يصل الي تحقيق أحلامه بسهولة، وأصبح النفاق سلم يصعد من خلاله المتسلقون.
زمن تنحني فيه الرؤوس للنفوس من أجل الظهور. ومن أجل العيش في حياة يحكمها الفساد و النفاق و الغش.
فاين يذهب أصحاب المبادئ و الانقياء في وقت ضعف فيه الحق و علا فيه صوت الظلم، أصبح الحلفان وسيلة للاقناع و الكذب وسيلة للنجاح
أصبح الغالي يُقدم ثمناً للذي بلا ثمن.
فهل من بصيص ضوء يصل من خلاله الصادقون الي احلامهم،؟
شعاع ينير لهم الطريق فى وسط ظلام يطغى على مسيرة الحياة.
قالت الدكتورة العظيمة نوال السعداوي : "ان الصدق هو شرف الانسان سواء رجلا او امرأة. صدق التفكير و صدق الاحساس و صدق الأفعال"
قالت أيضا : "ان الانسان الشريف هو الذي لا يعيش حياة مزدوجة واحدة فى العلانية و اخري ف الخفاء"
كيف يعيشون الانقياء فى زمن اختفت فيه الحقائق مع صعاب الحياة. وتم تزييف كل ما هو غال و ثمين؛ أصبحت العقول تعيش أوهام الحياة و القلوب تعيش بمشاعر زائفة و أصبح الحب كلمة ليست لها شئ من الصحة. فقدت قيمتها فى وسط حياة تسودها العقول العملية. والفكر و الافعال و المصالح المشتركة انتهت الانسانية بكل صورها امام المصالح و الاغراض الشخصية.
أصبحت الأفعال الصادقة ليس لها مكان ف وسط زيف العبارات ووهم المشاعر فكيف يعيش الحقيقيون؟!

هند منصور مقالات هند منصور نوال السعداوي المنافين الجارديان المصرية