الأربعاء 17 أبريل 2024 11:53 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

نقابات و منظمات

حمدي خليفة يتنازل عن الترشح في انتخابات نقابة المحامين

حمدي خليفة
حمدي خليفة

تقدم حمدي خليفة المحامي بالنقض والنقيب الأسبق، اليوم الإثنين، بخطاب إلى عبدالحليم علام نقيب المحامين، رئيس اتحاد المحامين العرب يعتذر فيه عن الاستمرار في خوض انتخابات مجلس النقابة العامة للمحامين عن منصب النقيب العام، ويطالب باستبعاد اسمه من الكشوف النهائية للمرشحين عن منصب النقيب العام.

وبدوره وجه نقيب المحامين اللجنة المشرفة على الانتخابات باتخاذ اللازم نحو رفع اسم الأستاذ حمدي خليفة من كشوف المرشحين على منصب النقيب العام في انتخابات مجلس النقابة العامة للمحامين المقرر عقدها في الثالث والعشرين من مارس الجاري.

وكان قد عقد مجلس نقابة المحامين، برئاسة عبدالحليم علام، نقيب المحامين، الخميس الموافق 7/3/2024، اجتماعًا بحضور أعضاء المجلس، لمناقشة الأحكام القضائية الصادرة من محكمة القضاء الإداري، والمتعلقة بالعملية الانتخابية.

وفي بداية الاجتماع وجه نقيب المحامين السادة أعضاء المجلس بدراسة جميع الأحكام القضائية الصادرة، لكي يبدي كل عضو رأيه فيها ليتم اتخاذ القرار المناسب الذي يصب في مصلحة الجمعية العمومية.

وبعد مناقشات وافق مجلس النقابة العامة للمحامين بأغلبية أعضائه على عقد انتخابات مجلس النقابة العامة للمحامين، على منصب النقيب وعضوية المجلس، يوم السبت الموافق 23 مارس الجاري.

فيما عقد عبدالحليم علام، نقيب المحامين ـ رئيس اتحاد المحامين العرب، امس الأحد، لقاءً مفتوحًا مع محامي البحيرة، بمقر الفرعيتين بدمنهور؛ عرض خلاله كل ما يدور داخل نقابة المحامين من وقت تقلده زمام الأمور داخل نقابة المحامين إلى الوقت الحالي، ورد على كل الشائعات التى تدور حول ما يتعلق بالعمل النقابي داخل نقابة المحامين.

وفي مستهل كلمته تقدم عبدالحليم علام، بالتهنئة للسادة المحامين، وللأمتين الإسلامية والعربية، بمناسبة شهر رمضان المعظم، داعيًا المولى عز وجل أن يعيده على جميع المسلمين بالخير والعافية والسعادة.

وأوضح أنه منذ توليه منصب نقيب المحامين، وهو يتواجد يوميًا في مكتبه بالنقابة العامة، من التاسعة صباحًا حتى العاشرة مساء، للعمل على خدمة أعضاء الجمعية العمومية، وتذليل كافة العقبات.

وتابع: « ولكن خلال تواجدي باستمرار داخل النقابة وجدت العشوائية تسيطر على العمل المؤسسي داخل نقابة المحامين، فعملت على تأسيس عمل مؤسسي منضبط داخل النقابة، فوجدت مقاومة شديدة لمحاملة إفشالي، ولكني نجحت في وضع نظام منضبط داخل نقابة المحامين».

وأكد نقيب المحامين، أنه أراد من الإشراف القضائي على العملية الانتخابية، تحقيق مبدأ الشفافية بين كافة المرشحين، مستكملًا: « جميع أعضاء المجلس الحالي مرشحون في الانتخابات، فمن غير المعقول أن يتم تكليف مرشح لفحص أوراق مرشح منافس له، فهذا غير عادل ولا يحقق مبدأ التكافؤ بين المرشحين».

ولفت إلى أن انتخابات نقابة المحامين لعام 2024، قدمت عليها طعون غير مسبوقة في تاريخ انتخابات النقابة، وذلك بغرض إيقافها وتعطيل مصالح المحامين، وجر النقابة إلى النفق المظلوم ووقوعها تحت الحراسة القضائية، مؤكدًا أن من طعنوا لإيقاف العملية الانتخابية، هم نفس الأشخاص الذين طعنوا لإيقاف الجمعية العمومية لإقرار زيادة المعاشات»

وشدد نقيب المحامين، على أنه يجب تمكين الشباب داخل نقابة المحامين، وذلك لاستمرار تواصل الأجيال، وإكساب الشباب خبرة العمل النقابي، بما يصب في مصلحة المحامين ومهنة المحاماة، مشيرًا إلى أنه تم تجريف العقول في نقابة المحامين.

حمدي خليفة نقيب المحامين انتخابات المحامين الكشوف النهائية نقابة المحامين المحامين