الجمعة 19 يوليو 2024 03:58 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور رضا محمد طه يكتب : تلوث الهواء وتراجع في الذكاء وزيادة في معدلات الجريمة

دكتور رضا محمد طه
دكتور رضا محمد طه

معظم سكان الأرض يتعرضون لهواء غير صحي يحتوي العديد من الملوثات تتجاوز نسبتها المعايير التي وضعتها منظمة الصحة العالمية، ويتعرض أكثر من 25% من سكان الولايات المتحدة الأمريكية لهواء ملوث وهو ما حذرت منه وكالة حماية البيئة الأمريكية والتي أشارت إلى استمرار الزيادة في مستويات التلوث وسوف تؤثر على أكثر من 50% من السكان. واكدت الدراسات الحديثة علي تأثير تلوث الهواء علي الصحة العقلية في صورة تراجع الذكاء وتأخر في الأداء في المدرسة وربطت النتائج بين زيادة مدة التعرض للملوثات الموجودة بالهواء وزيادة في معدلات الجريمة.
يمثل الهواء الناجم عن حرائق الغابات أحد العوامل التي تزيد من تلوث الهواء بما في ذلك جزيئات متناهية في الصغر حجمها جزء من المليون وتسمي P.M 2.5 وتتكون من الكربون والمعادن والمركبات العضوية والتي تتسبب في تلف الموصلات العصبية في الدماغ. وتنبيء التوقعات بأن يؤدي التغير المناخي الي زيادة خطر حرائق الغابات في جميع أنحاء العالم مما يسبب تراجع في جودة الهواء الذي يضر بالأشخاص الذين يعانون من مشاكل تنفسية والأطفال حديثي الولادة الذين لم يكتمل نمو الرئة لديهم.
التأثيرات السلبية الناجمة عن تلوث الهواء بسبب حرائق الغابات لا تؤثر فقط في الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من الغابات ولكن التأثير يطال مناطق أخري بعيدة، حيث ترسل الحرائق أعمدة من الدخان يصل ارتفاعها 23 كيلومتراً في طبقة الغلاف الجوي ومن هناك تنتشر إلي ربوع المعمورة ، على سبيل المثال الحرائق التي حدثت في غابات سيبيريا بروسيا 2023 انتقل الدخان منها عبر المحيط الهادئ الي ألاسكا وسياتل في امريكا، وتكمن الخطورة فيما ينجم عن حرائق الأشجار الراتنجية حيث تنبعث منها كميات عالية من الزئبق والجزيئات الدقيقة P.M. 2.5 والمرتبطة بمشاكل في الجهاز التنفسي وإلحاق الضرر بالخلايا المناعية بالرئتين وتؤثر سلباً على عملية الايض بالجسم مسببة البدانة خاصة في الأطفال واختلال في الهرمونات وضعف في حاسة الشم وزيادة في الالتهابات.