الإثنين 15 يوليو 2024 12:02 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

فنون وثقافة

مسرحية ”الحقيقة المؤلمة” قالب درامى كوميدى على مسح عبد المنعم جابر.

مسرحية ”الحقيقة المؤلمة”
مسرحية ”الحقيقة المؤلمة”

تدور أحداث العرض المسرحي حول سيدة متزوجة غلطت ، وانجبت طفل فى الحرام نتيجة غلطتها ، وتذهب إليه تترجاه للزواج بها ولكنه يرفض، ولم تستطيع فعل اى شئ سوى التخلص من الطفل الذى تركته على باب مسجد فى الحارة ، ويشاهد ذلك رجل مجذوب ويذهب ورائها ليعرف مكانها ويعرفها ، ويسارع المجذوب بالعودة إلى مكان الطفل مرة إخرى ولكنه يجد أن الطفل غير موجود .، ويجد أن رجل أخر اخذ الطفل عند خروجه من صلاة الفجر وهذا الرجل متزوج ولديه ولد وبنت وهذ الرجل هو الحاج صلاح وشاهده المجذب أثناء اخذه للطفل ويتولى تربيت الطفل وسط ابنائة ومرت الأيام ولم يسأل على الطفل احد ، وكبر الطفل واصبح شاباً و تخرج من الجامعة وبعد مرور عشرون سنة تقابل الشاب مع الفتاة وأعجب بها واعجبت به ، وسرعان ما عرف المجذوب بذلك بدء فى الصراخ ولم يفهم احد شئ ، أخبر الشاب والدة قصته مع سماح وسرعان ما وافق الأب على الزواج ، وذهب محمد إلى أداء الخدمة العسكرية والواجب الوطنى على أن يسارع فى العودة بالاجازة القادمة لعمل الفرح وعقد القران ، وذهب الأب الى اهل سماح لخطبتها لابنه وبالفعل عند عقد القران ، فوجئوا بالجنوب يصرخ ويصرخ ويصرخ وكل أهل الحارة فى دهشة ولم يفهم أحد من أهل الحارة شيء .
وتحدث المفاجأة وينطق الرجل المجذوب ويكشف سر إختفى لمدة عشرون عام وهو أن الطفل الذى تركته أمة على باب الجامع وادة العروس ، ويذهب والد الشاب إلى أمة ويواجهها بالحقيقة ، وتترجاه وتطلب منه أن يسترها

وفى احد الأيام إتصل احد الضباط بوالد الشاب وخبرة أن إبنه قد إستشهد

وبدأ والد الشاب فى الصراخ هو انا أكون ايه علشان اشترك ، انا عبد من عباد الله الستار ، ربنا هو اللى سترك ، ابنك ضناكى اللى هان عليكى ربنا احتسبه من الشهداء ، الحمدلله أن ابنى مات مستور أحسن ما كان عاش مذلول بأم خاطئة مثلك ، وتعالى الصراخ على موت الشاب ويصرخ كل من آلام والأب ابنى ابنى ، حلها المولى عزه وجل بوفاته لعدم زواجه من أخته وهى دى الحقيقة المؤلمة ، وانتهت الحكاية بستر من عند الله

للفن والفنانين علاقة قوية ينشأ من خلالها الكثير والكثير من المواقف والمشاهد المؤثرة فى قلوب واذهان المشاهدين وسعدنا مع باقة جميلة من الفنانين الذين شاركوا العرض المسرحى .

الفنان الراقى حمدى قناوى ممثل ومغنى له بصمة كبيرة فى العمل
أشرف شعراوي المبدع الجميل...
منى الفؤاد صاحبة الأداء المسرحى الرائع....
احمد عبد العزيز ....
والفنانة الجميلة سما رشاد الشهيرة بماما سما...
الحاجة نادية فنانه جميلة وراقية..
الممثلة سومة حمزة....

الفنانين /محمود خميس....ياسر حافظ
الممثلون احمد ناصف...احمد رجب..ياسر حافظ..سكر ...ندا ...سما..شهد ...طه..السيد .. مريم...محمد خليل..محمود الجراح..احمد عماد..
ميوزيك/ حسام عبد الباعث
تنظيم / كابتن احمد باتستا .....روما احمد
والطفل مصطفى حمدي .... ومحمود محمد
تاليف وإخراج/ حمدى قناوى
بالتوفيق والنجاح الدائم
وبحضور جميل من السادة الزملاء الصحفيين والإعلاميين والمجتمع المدني

«سعدت جدا بحضور العرض المسرحي (الحقيقةالمؤلمة) من حيث الكتابة والنص والاستعراضات، عامل حالة رائعة جدا.