الإثنين 15 يوليو 2024 11:09 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مدارس وجامعات

جامعة طنطا تشارك في الملتقى الافتراضي الخامس للتواصل مع أصحاب الأعمال والجامعات المصرية

د. محمود ذكى
د. محمود ذكى

شاركت جامعة طنطا اليوم في إطلاق ملتقى الجامعات المصرية الافتراضي الخامس للتواصل والتفاعل مع أصحاب الأعمال - UCCD Virtual Career Expo 2024، بحضور شون جونز مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر، و الدكتور أحمد دلال رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة، والدكتور طارق شوقي مستشار الجامعة الأمريكية بالقاهرة ، والدكتور أيمن فريد مساعد وزير التعليم العالي والبحث العلمي للتخطيط الاستراتيجي والتدريب والتأهيل لسوق العمل وبمشاركة العديد من الجامعات المصرية وبحضور نخبة من أصحاب الأعمال ونحو 6000 من الطلاب والخريجين من 25 جامعة مصرية، حيث يُعتبر الملتقى فرصة ليتقابل من خلاله أصحاب الأعمال مع طلاب وخريجي الجامعات عبر منصة الكترونية، تسهم في تمكين أصحاب الأعمال والباحثين عن عمل، التواصل معاً، متيحاً الفرصة للوصول إلى أفضل الكوادر المصرية الشابة المتميزة.

صرح الدكتور محمود ذكي رئيس جامعة طنطا أن الجامعة تتبنى من خلال خطتها الاستراتيجية مجموعة من السياسات والآليات التنفيذية للربط بين الاحتياجات الحقيقية لسوق العمل الحالي والمستقبلي وبرامجها الأكاديمية والمحتوى العلمي والجدرارات والمهارات المطلوبة، مشيرا إلى أن جامعة طنطا استحدثت وحدة للتوظيف المهني والتواصل مع أصحاب الأعمال لتعزيز فرص خريجيها في الحصول على الوظائف المناسبة والبرامج التدريبية المؤهلة.
ومن جانبه أوضح الدكتور محمود سليم نائب رئيس جامعة طنطا لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن المراكز الجامعية الثلاثة للتطوير المهني تشهد تحقيق إنجازات كبيرة من خلال زيادة عدد الطلاب والخريجين ممن تلقوا خدمات مهنية على مستوى المهارات الأساسية والجوانب المهارية والمعرفية وتعزيز قدراتهم في كتابة السيرة الذاتية والمقابلات الشخصية والبحث عن الوظائف وإنشاء الحسابات الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي المتخصصة في التوظيف، مؤكدا على الدعم المستمر من رئيس الجامعة لأنشطة المراكز ايمانا بأهمية الربط بين المسارا الأكاديمي والمسار المهني.
جدير بالذكر ان الملتقى يهدف الى تعريف الطلبة والخريجين على المسارات المهنية المختلفة، كما يحرص الملتقى على الالتزام بمبادئ الدمج والشمول وذلك من خلال تخصيص أنشطة وفرص تدريبية، ووظائف للطلاب ذوي الإعاقة.
ويتم تنظيم هذا الملتقى تحت مظلة مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني والذي تنفذه الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبدعم من الجامعة الأمريكية للتنمية الدولية، بهدف تقليص الفجوة بين مخرجات التعليم الجامعي واحتياجات سوق العمل والصناعة من خلال تقديم خدمات التوجيه المهني والتدريب لمختلف الطلاب والخريجين.
تأتي فعاليات الملتقى برعاية البنك الأهلي المصري (الشريك الرسمي)، وشركة كونتكت المالية القابضة (الشريك الماسي)، وشركة أوراسكوم للإنشاءات (الشريك البلاتيني)، وبمشاركة عدد كبير من مؤسسات القطاع الخاص وأصحاب الأعمال في قطاعات الاتصالات والخدمات المصرفية والعقارات والصناعات الغذائية والمؤسسات التعليمية وغيرها.