الأحد 29 نوفمبر 2020 08:45 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الإعلامية ماريان نبيل تكتب : أيها الرجل.. للأنانية حدود

الإعلامية ماريان نبيل
الإعلامية ماريان نبيل

اصعب شيء ممكن ان تواجهه الزوجة الطموحة ان تجد العالم حولها يراها شيء ذو قيمة وموهبة وفى نفس الوقت تجد ان الوحيد الذى يحاول ان يقلل منها او من إمكانياتها هو زوجها الذى يتفنن فى ابتكار اساليب إحباطها والتشكيك فى إمكانياتها كأن مهمته المقدسة فى الحياة إحباطها ووقف نموها فقط
وبدلا من ان يقف إلى جوارها حتى تحقق أحلامها على مستوى العمل، تجده يستميت فى تجميدها داخل المنزل كأنها قطعة من الآثاث او جدران حائط رغبة منه فى السيطرة عليها رافضا تماما لفكرة أن تحقق النجاح، أو حتى أن تحلم
الأنانية وحدها هى من تدفع الزوج عديم الطموح الخامل فى كل مرة لخوض معركة جديدة "لزوم الإحباط" طريقة سحرية لوأد الحلم بداخلها ينتهجها الرجل ليهدم كل ما تحلم به، متوهما أن الزوجة ما هى إلا خادمة له وﻷسرته ،وان النجاح للرجال فقط، هذه النظرة الذكورية تحطم الكثير من الأحلام والطموحات، فحتى لا يخذلك رجلاً أو تضيع أحلامك فى غفلة من الزمن، تعلمِ كيف تحمين أحلامك من الضياع، كيف تتعاملى مع زوج لا يعرف قيمة تحقيق الذات ..

كونى ندا دافعى باستماتة عن احلامك المشروعة ..وإذا حاول ان يحاصرك بشكوكه ويخنقق ويقتلك بكلمات تسيء اليك ،لا صمتى ..

قولى له بوضوح :( إذا كنت ترى ان انطلاقى سيتحقق من خلال تنازلات او علاقات فعليك ان تطلق سراحى فورا ولو حاولت التشكيك فى اخلاقياتى ،حررنى وتخلص منى أما ثقة او عدم ثقة،ولو اتهزت الثقة بين الزوجين لا جدوى من استمرار الحياة الزوجية ) .
كونى دائما انت ،كونى دائما على مستوى طموحك ،وتجاهلى كل وسائل الاحباط التى يستخدمها زوج فاقد الثقة فى ذاته ،وعديم الطموح .

،