الأربعاء 29 سبتمبر 2021 12:50 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

خالد درة يكتب : بالعقل أقول ..(روبن بروكس وعجز المدفوعات )

الكاتب خالد درة
الكاتب خالد درة

روبن بروكس هو كبير إقتصاديى معهد التمويل العالمي، وحتى 2020 كان مدير تجارة العملات بجولدمان ساكس ، الذي كان من أكبر مشتري سندات الخزانة المصرية.
يقول من خلال تغريدة نشرت له فى الحادى عشر من مارس ٢٠٢١ هذا الشهر ؛ أن عجز المدفوعات في مصر يتفاقم و سعر الصرف الحقيقي (يسار) عاد إلى ما كان عليه قبل خفض العملة في 2016 ، لذلك إختفت أي ميزة تنافسية لشراء سندات الخزانة المصرية.
ولكن نسبة الدين لغير المقيمين إرتفعت بشكل صاروخي منذ ذلك الحين (يمين). الربط "الفعلي" للجنيه المصري يؤذي.

التفسير المبسط لتغريدة روبن بروكس:
أنه إذا أرادت مصر إستمرار مجيء إستثمارات (أموال ساخنة) فعليها أحد الطريقين:
1- خفض العملة مرة أخرى (مثل 2016) بنسبة لا تقل عن 40%.
2- رفع سعر الفائدة (والتضخم) بنحو 4%.
3- (لم يذكره بروكس) وأيضا إسقاط ديون مصر البالغة (7.5 مليار$ مستحـَقة للسعودية في 2021) وأيضاً هبات وقروض خليجية جديدة.

وأهمية الأموال الساخنة لمصر:
أحد المعلقين على التغريدة ذكر أن وزير المالية المصري صرح مؤخراً أن الإستثمارات الأجنبية (الساخنة) لشراء سندات خزانة مصرية بالجنيه لأجل قصير تلبي نصف الإحتياجات المالية لمصر بالعملة الصعبة لمصر، في الوقت الراهن وعليه لابد أن توجد مصر بديلاً ضرورياً وسريعاً وإلّا الدخول فى نفق مظلم لا يعلمه إلّا الله .