السبت 18 سبتمبر 2021 06:25 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الدكتورة رويدا جابر تكتب : ويبقى العندليب

الدكتورة رويدا جابر
الدكتورة رويدا جابر

المكان مستشفي كينجز كولدج بلندن يوم الأربعاء الموافق الثلاثين من مارس لعام ١٩٧٧تعلن الإذاعة البريطانية نبأ وفاة عبد الحليم حافظ عندليب النيل. رحل حليم فتى النيل الأسمر. رحل حليم أعظم ظاهرة فنية عرفها العالم العربي في القرن العشرين. كيف استطاع هذا الفتى الأسمر النحيل أن يتربع على عرش الغناء ويظل هو وجهة العشاق والمحبيين حتى بعد وفاته ب٤٤ عاما. أربع وأربعون عاما مرت على رحيل عبد الحليم ومازال صوته رسول العشاق ومازالت أغنياته سمير المشتاق. رحل حليم وترك إرثا فنيا ملئ بالشجن وصدق العاطفة.
لعل صدق الأداء وسموه هو السر وراء استمرارية حليم وتربعه على عرش الطرب حتى الآن. لم يستطع مطربا ما أن يملأ الفراغ الذي تركه رحيل حليم. لم يستطع مطربا ما أن ينازع حليم في مكانته. تعددت الأسباب وراء هذا التميز ولعل أبرزها إلى جانب صدق العاطفة هو الكاريزما الخاصة التي امتلكها عبدالحليم والتي كانت جواز مروره إلي قلوب عشاقه. تميز أيضا حليم بالبساطة في الأداء وخفة الحركة ورشاقتها. فالمشاهد لحفلات عبدالحليم يجده يتحرك بمنتهى الخفة والبساطة بشكل يستطيع معه أن يذيب الحواجز بينه وبين الجمهور فها هو يتبادل مع جمهوره التحايا والسلام باليد بل وأحيانا إصدار الأصوات" التصفير" . استطاع حليم تكوين علاقة صداقة مع جمهوره اتسمت بالبساطة والمرح فلا يكاد المشاهد لحفلات حليم يمل المشاهدة. انصهر عبدالحليم في النسيج المجتمعي المصري فصار ركنا ركينا من أركان هذا المجتمع. في كافة الأحداث التي تمر بالوطن يكون حليم حاضرا وبقوة. استطاع حليم بذكاء منقطع النظير لمل شمل أفراد العائلة والمجتمع أكمل من خلال أغانيه العاطفية والوطنية وحتي أغانيه الدينية. استطاع تقديم الأغنية التي يلتف حولها الجميع.
قدم حليم كافة أنواع الغناء بشكل جذب الجمهور فقدم الأغنيات الخفيفة وقدم القصائد الطويلة وقدم الدويتو وغيرها. استطاع حليم أن يمزج بين الشرقي الأصيل وبين المعاصر والحديث بشكل شغل أذان الجمهور. لم يقف الأمر عند الغناء فقط ، فقد استطاع حليم من خلال أفلامه السينمائية أن يغير صورة فتي الشاشة الأول، فها هو الفتى الأسمر النحيل يستطيع أن يصبح فتى الشاشة الأول ومعشوق الفتيات.
كان ولا يزال حليم جزءا من نبض الشارع المصري واستطاع بصوته أن يكون حاضرا في كافة الأحداث الجثام ومؤرخا لها بحنجرته الذهبية، فمع ميلاد الجمهورية الجديدة فى عام ١٩٥٢ استطاع حليم أن يجد طريقه وعبر عن المرحلة بأغنيات عدة ومع تبني الدولة للفكر الاشتراكي كان صوت حليم هو المنبر الذي تعلن من خلاله توجهات المرحلة فكانت أغنيات المسؤولية وبستان الاشتراكية والمسؤولية وصورة وغيرها . ومع نكسة يونيو ١٩٦٧ كان عبدالحليم حاضرا بقوة فكانت أغنية عدى النهار أولى الأغنيات التي سجلت الحدث ثم تبعتها أغنية المسيح هذه الأغنية التى أثارت الرأي العام العالمي للحد الذي جعل بريطانيا تطلب رسميا من الإذاعة المصرية وقف إذاعة هذه الأغنية .ومع انتصار ١٩٧٣ كان حليم يشارك في المعركة بصوته خلف ميكرفون الإذاعة فقدم أغنيات ابنك يقولك يا بطل ، لفي البلاد يا صبية ، النجمة مالت ع القمر ومع إعادة افتتاح القناة قدم حليم أغنيته الشهيرة المركبة عدت. كانت الأغنية الوطنية لعبدالحليم جزءا من نبض الوطن تحمل روح الشارع وتعبر عن هموم الوطن وانكساراته وأفراحه لذا كانت ومازالت الأغاني الوطنية لحليم تنتشر انتشار النار في الهشيم . ولا عجب أن يملأ صوت حليم ميدان التحرير خلال أحداث ٢٥ يناير ٢٠١١فأعيد تقديم أغنيات بالأحضان ، صورة، يا بلدنا لا تنامي وأحلف بسماها وبترابها وغيرها من وطنيات حليم.
استطاع حليم بذكائه أن ينصهر داخل وجدان جمهوره فصار أسطورته وعندليبه ولعل هذا يوضح حالة الحزن التي سادت العالم العربي أجمع لرحيل العندليب بل تخطاه إلى انتحار بعض الفتيات حزنا على رحيل حليم. وبرغم مرور كل هذه السنوات مازال حليم حاضرا بقوة بين فئات من الشباب لم تعاصره ولم تشهد زمنه ولكن سحرها فن عبدالحليم. ومع ظهور السوشيال ميديا استطاع عبدالحليم اكتساب طبقة جديدة من المعجبين، فنجد مقاطع من أغنياته يتم تقديمها في صورة فيديو كليب يحمل صوره. نجد أيضا بعض كلمات أغانيه يتم تبادلها في شكل رسائل صوتية او رسائل مكتوبة. وأخيرا تمر السنوات وتتبدل الأيام ويتغير الزمان ويبقي حليم عندليب النيل وأسطورة الحب وسطور العشق التي يخلدها الزمن.