الإثنين 20 سبتمبر 2021 01:02 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مصر اليوم

رئيس هيئة قناة السويس يقرر عدم دخول أو خروج احد من السفينة (الجانحة) قبل انتهاء التحقيقات

الفريق اسامة ربيع
الفريق اسامة ربيع

أكد الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، أن تعويم السفينة بعد 6 أيام من محاولات العاملين بالقناة رد لحق الشعب المصري، مشيرًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي حضر اليوم لمقر هيئة قناة السويس ووجه الشكر للعاملين بالهيئة وأنه كان متابع الموضوع بشكل كبير.
وأضاف أسامة ربيع خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «حديث القاهرة»، عبر شاشة «القاهرة والناس»، أن الرئيس كان يتابع بشكل يومي بل بأكثر من مرة في اليوم الواحد، للاطمئنان على عودة الملاحة بالقناة مرة أخرى، معقبًا: «الرئيس السيسي قالي سمعة البلد أمانة في ايديكم.. وشكر العاملين وقالهم العالم كله بيتكلم عليكم وعلى قدرتكم».
وأوضح أن الرئيس تكلم على الكثير من المشروعات التي تجرى والموانئ التي بدء العمل على تطويرها، وهناك ربط للبحرين بموانئ للجيل الرابع الذكية، وتجتذب السفن للمرور بقناة السويس، حيث إن قناة السويس ليست كافية، وهذا يفتح مجال للاستثمار.
يذكر أن عدد السفن التي عبرت قناة السويس اليوم وصل عددها إلى 113 سفينة، لافتا إلى أنه كانت هناك 422 سفينة منتظرة للعبور في قناة السويس ومن المنتظر عبورهم جميعًا خلال 3 أيام فقط.
وأوضح أنه من عبقرية النجاح في تعويم السفينة الجانحة خروجها بعد 6 أيام فقط بدون أي تلفيات أو خسائر، لافتًا إلي أن التحقيقات حول السفينة سيأخذ ما بين أسبوع أو 10 أيام.
وتابع قائلا: لن يدخل أو يخرج من السفينة الجانحة أي شخص أو تغيير طاقمها إلا بعد انتهاء التحقيقات وفحص الصندوق الأسود لكشف كل تفاصيل ما حدث في واقعة الجنوح".