السبت 25 سبتمبر 2021 07:55 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مساجد وكنائس

سفير الإمارات لدى القاهرة يزور مطرانية طيبة للأقباط الكاثوليك

سفير الإمارات لدى القاهرة يزور مطرانية طيبة للأقباط الكاثوليك
سفير الإمارات لدى القاهرة يزور مطرانية طيبة للأقباط الكاثوليك

زار الدكتور حمد الشامسي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مصر والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية مطرانية طيبة للأقباط الكاثوليك، وكان في استقباله الأب ماركو ناجي وكيل عام المطرانية وعدد من الآباء الكهنة والراهبات والرهبان.
وقال السفير الشامسي نفتخر بتاريخ مصر وحضارتها والعلاقة التي تربطنا بها، حيث فتحت أول سفارة أقيمت بالقاهرة بعد تأسيس الاتحاد.
وأوضح أن نهج الشيخ زايد يقوم على التسامح والمحبة وقبول الآخر والتعايش المشترك واحترام العقائد المختلفة، لذلك جاءت وثيقة الأخوة الإنسانية والتي وقعت بأبو ظبي، مشيرا إلى أن الإمارات بها الكنائس والعابد والمساجد، وتضم ٢١٦ جنسية مختلفة جميعا يعيشوا في سلام في ظل قانون يطبق على الجميع بفضل توجيها القيادة الرشيد لدولة الإمارات.
وأكد أن الجالية المصرية في الإمارات صاحبة اليد البيضاء وساهمت في إنجاح الاتحاد النموذجي الذي نتباهي ونفخر به أمام العام، لافتا إلى أن الإمارات تسير على خطى التقدم، حيث أطلق مسبار الأمل إلى المريخ.
من جانبه، رحب الأب ماركو ناجي وكيل عام المطرانية، بسعادة السفير نيابة عن الانبا عمانويل عياد مطران ابراشية طيبة للاقباط الكاثوليك الذي يمر بوعكة صحية.
وقال إن دولة الإمارات الشقيقة تعتبر في عالمنا المعاصر نموذجا حضاريا وثقافيا واقتصاديا، ولفت إلى أن مصر والإمارات تحتفلان هذا العام باليوبيل الذهبي للعلاقات الدبلوماسية المشتركة التي تزداد رسوخا وتجذرا عاما بعد عاما على كافة المستويات
وأضاف أن زيارة قداسة البابا فرانسيس في فبراير 2019 للإمارات واحدة من أهم وانجح زيارات البابا والتي خلالها تم لقاء تاريخي بينه وبين فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب والتي توج بتوقيع وثيقة فريدة لتأكيد وتجسيد كل معاني الأخوة على المستوي الإنساني، مشيدا باحتضان دولة الإمارات الشقيقة بهذا الحدث الفريد الذي كان له صدى إيجابي على مستوى العالم.