الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 01:06 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

#بلا_هوية

دكتورة ماري جرجس رمزي تكتب : حوار مع حمار (9)

دكتورة ماري جرجس رمزي
دكتورة ماري جرجس رمزي

+ يعم انا بقولك كله ف النازل والضياع
احنا بقينا ف مستشفى مفتوحة للأمراض النفسية
طب تحب تعرف قصة بت عمها الولية اللي شبه البرص الجعان اللي راحت تقعد جنبها +دي عملت إيه مع بنت خالتي الغلبانة؟!

# أحب طبعاً لو ميضايقكيش....

+ هيضايقني إزاى دانا اللي بقولك عشان أوريك الأشكال دي النقص واصل بيهم لفين....

# قولي يا استاذة... بس ثواني آخد برشامة الضغط علشان حاسس إني تعبان شوية

+ الست اللي عاملة نفسها محترمة وفاكرة شوية اللبس والعربية والذهب هينضفوها راحت لبنت خالتي.. قال يعني تسأل عليها

# صاحبتها هي صح؟

+ ولا صاحبتها ولا نيلة... الناس اللي شبعة من بعد جوعة دي كلاب مصلحة أو قرش بس...
تقدر تقول فيه نسَّب بعيد مع بنت خالتي
هي اصلا رايحالها علشان بنت خالتي راقدة على ورث معتبر وعندها بهيم هيورثها والبهيمة دي طبعا تموت ف الفلوس وعوزاه لحد من بهايمها ... آدي الحكاية ببساطة

# شوقتيني... طيب إيه اللي حصل ف الزيارة دي؟!

+ داخلة عليها مركبة الوش الحنين وهاتك يا بوس ووحشتيني ياحبيبتي وشغل النصب ده...
للصدفة أنا كنت هناك عند بنت خالتي دي
المهم... مطولش عليك بنت خالتي من فترة كانت اتصاحبت على واحدة كويسة جداً ف جت سيرتها ف الكلام بالصدفة وبنت خالتي بتحكي أد إيه صاحبتها الجديدة دي حلوة وحنينة وجدعة وعينك ماتشوف إلا النور...

# طبعا شرَّحِتها

+ أساسي يا معلم... والمصيبة إن كل اللي قالته بالكدب عنها فيها هي لما كنت هقوم أتف ف وشها بس فَهِمت بنت خالتي لما البومة دي نزلت وغارت ف داهية

# قالت إيه عنها والنبي لتحكي...

+ احكي محكيش ليه اديني بفش قرفي منها وم الأشكال اللي ملت مملكة البهايم وعايشين الوهم على روحهم وفاكرين إن ليهم قيمة...
وربنا لو شِلت شوية الفلوس اللي محدش عارف جابوها منين أصلاً من أي واحد أو
واحدة من دول ميساوي الشبشب اللي ف حافر أقل حمار فيكي يا مملكة حالها اتقلب...
تخيل يا مؤمن تقول لبنت خالتي عن البنت الطيبة دي إيه.. قال دي بخل الدنيا فيها ومبيطلعوش المليم ومش لاقيين اللضا ومعفنين

# أومال إيه الحقيقة؟

+ صاحبة بنت خالتي دي غنية جداً.. أغني م الجربوعة دي بس معندهاش نقص وملهاش ف الاستعراض
خد الكبيرة بقى... واللي لما حكيتها لبنت خالتي تفت على الولية الناقصة دي واحتقرتها

# هاتي ياستي الكبيرة
دانتوا مملكة ما يعلم بيكم إلا ربنا!!

+ البهيمة الحيزبونة دي كان عندها خدامة بهيمة كده غلبانة كانت بتطلع ميتين أهلها وتديها فلوس ع قد القد
المهم.. ف يوم والخدامة نازلة من عندها خبطتها عربية واتكسحت ومبقتش عارفة تشتغل ولاتجيب مليم واحد
تدور الأيام والسنين والخدامة دي تتعافي والحظ يجيبها تشتغل عندي أنا!! وهي متعرفش إن الحيزبونة دي انا أعرفها
فلما سألتها كانت بتشتغل فين قبل كده حكتلي إنها كانت عند الولية دي وبعد ما العربية خبطتها اترجتها تديها حاجة بسيطة كل شهر تعيش بيها لحد ما تقوم ع حيلها تاني وترجع تخدمها كانت بتتهرب منها أو تدي ميعاد لحد من قرايبها يجي بمواصلات من آخر المملكة ويدفع من فلوسه اللي اصلاً مش موجودة وغالبا سالف أجرة المواصلات وتستخبي ومتفتحش
م الآخر ذلتها وبهدلتها ومطمرش فيها خدمة السنين

# طيب وإيه علاقة صاحبة بنت خالتك بالموضوع ده؟

+ متقاطعنيش وانت تفهم
بعد الخدامة ما فقدت الأمل خالص ان حد يساعدها قابلت الست دي اللي هي صاحبة بنت خالتي صدفة وحكت لها عن مصيبتها وإنها مش لاقية تاكل ولا تأكل بيتها
راحت الست قالتلها كل شهر ليكي مرتب هيوصل لحد بيتك
عارف المرتب ده كام يا استاذ؟

# كام؟

+ من بوق الشغالة ٣ مرات اللي كانت بتاخده م الملعونة دي بعد ما كانت بتطلع عينها وتشقيها
و صاحبة بنت خالتي اللي ادتها المرتب اللي سترها ده لحد ما رجلها خفت مكنتش بتشتغل عندها اصلا

# يا دين أبويا على القرف والنقص هو فيه كده كُفر هي الناس دي معندهاش عيال يخافوا عليهم من تصفية الزمن

+ الناس اللي زي دي معمية... فاكرة إن الفلوس تحقق أي حاجة ومبتفوقش غير على مصيبة تشوف فيها الفلوس عاجزة تماماً عن إنها تعمل أهم طلب ليهم... وساعتها بيتمنوا كل حاجة تزول وتتحقق الحاجة دي
يمهل ولا يهمل
قرف ونقص وغضب إلهي بعيد عنك
انت مش شايف وشها عليه غضب ربنا إزاي وكلامها وعصبيتها
واحدة عبارة عن شكارة عقد نفسية

# سبحان الله مع إن اللي يبص ع المنظر من برة يفتكر ياما هنا ياما هناك

+ ما هو اللي ياخد بالمنظر و بالشكل الخارجي ف الزمن الأغبر ده يبقى هياخد أكبر خازوق مغري مايطلع منه ولا بالطبل البلدي...
الناس الحلوة بجد بتلاقيها عادية بسيطة متواضعة بتحب الكل ومتطلعش كلمة وحشة ع حد حتى لو متأكدة إنه وحش...

# ليكي حق بجد... ربك عادل ومش ممكن يسيب حق حد وبيجيبه بيجيبه

+ طبعاً... هو فيه أكتر من المرض النفسي اللي يخليها تعكس بخلها وعفانتها على ستها وتاج راسها من كتر الغيظ والحقد

# تصدقي بالله.. أنا مبقاليش كام ساعة ف مملكتكم دي وكرهت نفسي!
إنتم ليه وحشين كده؟!!

+ متجمعش يا أستاذ
البهايم الكويسة كتير...

# احتمال....

+ استأذن بقى اللا جوزي هناك أهو وشكله بيدور عليا وسط زحمة الفرح ومتشكرين ع القاعدة والفضفضة
.....
ومشيت البهيمة وقعد التعلب المتحول إلى حمار بعملية تجميل يفكر وهو مذهول من اللي بيشوفه ويسمعه من أول ما دخل مملكة الحمير وقال ف سره :

# يا دي المصيبة اللي اتحطيت فيها بقى أنا جاي هنا ف مملكة الحمير أدور على حد ينقذ باقي الغابة من الانقراض... ده الانقراض فيهم نعمة ورحمة
أعمل إيه يا رب دلني وارشدني.... ارجع اقول للأسد ملك الغابة إنه ينسى ويسيب كل حاجة تمشي زي ما تمشي واللا أحاول تاني واللا إيه العمل بس....

وفجأة جت للثعلب فكرة...
# طيب ما يمكن الفرح المنيل ده لامم المتلمعين من بره بس واللي مش معاهم غير فلوس و عقد نفسية ونقص مكملينها بالفشخرة الكدابة والعوجان
طيب أنا أدى لنفسي فرصة أشوف باقي البهايم دماغهم شكلها إيه
قويني يارب ع القرف ده
....
وقام الثعلب وخرج بره باب الفرح لقى حمور السمسار ومتعهد الأفراح واقف مستيه

× عمنا مسا مسا تعالالي جهزنالك الزريبة اللي هترتاح فيها وروقنهالك ورشينهالك م البراغيت

# تسلم ياحمور بيه.. أنا فعلاً مهدود حيلي ومحتاج أنام جداً
.....
ومشي الثعلب مع الحمار حمور السمسار_ اللي شغال بتاع كله_ ووصل الزريبة ودخل واترمي ع كومة التبن وراح ف نوم عميق
يتبع.....