الأربعاء 20 أكتوبر 2021 03:25 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مدارس وجامعات

قوافل الخير تنطلق من كلية التربية الرياضية بطنطا ضمن «حياة كريمة»

الجارديان المصرية

أكد الدكتور علاء حلويش عميد كلية التربية الرياضية جامعة طنطا، أنه عقد اليوم اجتماع اللجنة التنسيقية لقوافل الخير بمشاركة كلية التربية الرياضية وكلية الآداب ووزارة الشباب ممثلة في مديرية الشباب والرياضة بالغربية.

ويأتي ذلك في إطار مبادرة حياة كريمة التي يدعمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة برئاسة الدكتور عماد عتمان نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة وخدمة المجتمع بناء على توجهات الدولة والقيادة السياسية بدعم القرى الاكثر احتياجا ودعمها المستمر من كافة قطاعات الدولة.

وأضاف عميد الكلية أنه يتواصل باستمرار مع الدكتور ممدوح المصري عميد كلية الأداب واحمد الوكيل وكيل وزارة الشباب والرياضة من أجل توحيد الجهود والتنسيق من أجل إخراج المبادرة على أفضل وجه من خلال ندوات وقوافل تثقيفية لتنمية كافة فئات المجتمع اجتماعيا ورياضيا وزيادة الوعي والمواطنة لدى أبناء المحافظة بهدف تطوير قرى ومراكز المحافظة وتنظيم القوافل بصفة دورية بحيث تخدم وتطور القرى الاكثر احتياجا من كافة النواحي.

حضر الاجتماع الدكتور ابراهيم سلكها وكيل كلية الآداب والاستاذ أحمد الوكيل مدير مديرية الشباب والرياضة بالغربية والدكتورة هالة عمر وكيل كلية التربية الرياضية.

ياتى ذلك فى إطار خطة محافظة الغربية، وتوجيهات الدكتور طارق رحمى، محافظ الإقليم، بتكثيف عمل القوافل الطبية المجانية وتقديم الخدمات الصحية المتميزة والاهتمام بالمناطق المحرومة من الخدمة الطبية، في القري والعزب والنجوع وذلك ضمن المبادرة الرئاسية " حياة كريمة ".
وأكد المحافظ أهمية المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتحسين الظروف المعيشية بالقرى الأكثر احتياجاً، وتمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية والمقومات والإحتياجات لمواطنيها وتخفيف الأعباء عن كاهلهم، مشيراً إلى استمرار وتكثيف القوافل السكانية والشاملة وخاصةً بالمناطق النائية والمحرومة للمساهمة وبقرى مبادرة "حياة كريمة"، لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين ومحدودي الدخل بالإضافة إلى نشر الوعي بالقضية السكانية ، وتحقيق الأهداف المرجوة من الإستراتيجية القومية للسكان والتنمية فى المحافظة طبقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بمراعاة محدودي الدخل والعمل على حل جميع مشاكلة والوصول إليه.
يذكر أنه تم إختيار مركز زفتى ليكون المركز الوحيد على مستوى المحافظة الذى يقوم على المبادرة الرئاسية حياة كريمة والتى ستغير شكل المركز بالكامل وبعدها يبدء تنفيذ المبادرة فى عددمن مراكز المحافظة تباعا حتى تصبح الجمهورية بلا عشوائيات تماما.

شارك