الجمعة 17 سبتمبر 2021 11:27 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

حوادث ومحاكم

تأجيل محاكمة المتهمين في «خلية أحرار الشام» لـ 30 مايو

الجارديان المصرية

أجلت الدائرة الثالثة إرهاب بمحكمة جنايات أمن الدولة طوارئ، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار محمد كامل، رئيس محكمة الجنايات، اليوم الثلاثاء، محاكمة 8 متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ "خلية أحرار الشام" ، إلى جلسة 30 مايو المقبل لفض الأحراز.

- تفاصيل القضية

وتبين من أوراق القضية رقم 142 لسنة 2021 جنايات أمن دولة طوارىء العجوزة، المقيدة برقم 386 لسنة 2020 جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، أن المتهمين «هشام أحمد عبد الرحمن، عامل ، مكني أبو آسيا المصري، عبد الرحمن عبد العليم سعيد، محاسب، محمد عبد الفتاح أحمد، مالك حانوت، مكني أبو حذيفة، سيف سلامة محمد، عامل، أحمد ربيع رشاد، طالب، رمضان السيد شعبان، كهربائي، رمضان السيد صالح، طالب، فاطمة السيد السيد، ربة منزل».

وكشف أمر الإحالة أنهم في غضون الفترة من 2016 حتى 2017 داخل مصر وخارجها وحال كون المتهم الخامس طفلا لم يبلغ الثامنة عشر ميلاديا وقت ارتكاب الجريمة، تولى المتهم الأول قيادة في جماعية إرهابية الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر وتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة، و السلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والأمن القومي.

- تأسيس جماعة لتغيير نظام الحكم

وتولى المتهم تأسيس وإدارة خلية بالجماعة المسماة "أحرار الشام" التي تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهم واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم واستهداف المنشآت العامة، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة لتحقيق وتنفيذ أغراضها الإجرامية.

واشترك المتهمون جميعا في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية بأن اتفقوا علي ارتكاب جريمة الالتحاق بجماعة أحرار الشام الإرهابية التي يقع مقرها بدولة سوريا وتتخذ من الإرهاب والتدريب العسكري والأساليب القتالية وسائل لتحقيق أغراضها.