الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 02:01 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

( حلم )

الإعلامية فريمان كمال تكتب : ارحموا الشعب ياسادة ..استفزازكم زيادة !

الإعلامية فريمان كمال
الإعلامية فريمان كمال

على صفحات موقع التواصل الإجتماعى ( الفيسبوك ) رصدت كم كبير من الإعلانات التى تشد العيون و تصبو إليها القلوب وتتمناها..إعلانات عن فيلات وشقق في المدينه الفلانيه والمكان العالمي وجمالهم
لكنى افقت على كارثة اوصدمة اسعارها الفلكية ،التعجيزية ،وكانها مخصصة لشعب آخر ليس هذا الشعب القابع تحت خط الفقر بعشرة امتار .وقبل ان اخرج من دوامة اوصدمة الشقق والفيلات والملايين .
اجد امامى بعض محدثى النعمة من نجوم عصر الجهل والامية وهم بتباهون ويستفزون السواد الاعظم من المصريين بسياراتهم وملايينهم وفيلاتهم وشاليهاتهم ومنتجعاتهم حصيلة وعائد فن هابط ،هبط بالشعب الى الدرك الاسفل من الثقافة واصابهم إحباطا فوق إحباطهم .
واذهب للطامة الكبرى المتمثلة فى النصب العلني مدفوع الاجر
البيع (اون لاين)... كله نصب وسرقه وبعدها اضرب دماغك في اقرب حائط .
حتى ملائكة الرحمة اصبحوا لايعرفون الرحمة فاسعار الكشف لدى الاطباء تجعل المرضى يموتون كمدا وعجزا فالكشف الواحد سعره 800 جنيه ناهيك عن طوابير الانتظار التى قد تؤدى الى وفاة المرضى قبل الكشف
ولو دخلت صيدلية تصاب بالحسرة من اسعار الادوية وادوات الاجراءات الاحترازية من فيروس كورونا مثل الكمامات والاثير أو السبرتو للتعقيم من الكورونا .
ويجد الشعب نفسه بين مطرقة اسعار السلع وسنديان مطالب الاسرة ..
اللحوم والدواجن والأسماك واسعارها الخياليه ..مصاريف الانترنت من أجل الطلبه اللي بيدخلوا عليه للمتابعه (الشركات كلها) تحالفت ضد شعب لا يطلب ولا يحلم سوى بالستر فقط
وللاسف الأجور لا تكفي مواصلات وايجار منزل وكهرباء ومياه
واكل ومش هقول لبس لا هايقضوها
و المرتبات لا تتعدي الفين أو ثلاث آلاف جنيها على اقصى تقدير نهيك عن اصحاب المعاشات الذين يتسولون ثمن الدواء
واقول لكل مسئول فى هذا البلد الرحمة مطلوبة ...انقذوا شعب يحتضر عجزا وفقرا ومرضا ..يرحمكم الله .