الإثنين 25 أكتوبر 2021 12:22 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

فنون وثقافة

فيفى عبده تعترف : كنت بنام تحت بير السلم وأمى كشفت على عذريتى وانا طفلة

فيفي عبده
فيفي عبده

كشفت الفنانة فيفي عبده، تفاصيل هروبها من منزلها وهي في سن الثانية عشر، برفقة إحدى صديقاتها، والصعوبات التي واجهتها في بداية حياتها الفنية.
وقالت خلال لقائها في برنامج "السيرة"، مع الإعلامية وفاء الكيلاني، والمذاع عبر فضائية dmc: "كنت في عمر 12 سنة، وذهبت لأول مرة مع صديقتي للسينما وكنت سعيدة جدًا بذلك، وعند عودتي تلقيت علقة ساخنة من أمي".
وأضافت: "هربت لمنزل خالي، وعندما أخبرته بأنني أريد العمل في الفن رفض وقال لي لا يوجد أحد في عائلتنا له علاقة بالفن".
وتابعت: "بعد 3 أيام ذهبت من وراء خالي أتدرب مع شخص كان متزوج صديقتي وعند عودتي لقيته واخدني بيت أخر غير بيت صديقتي، ووقتها صرخت في وجهه قال لي انتي فقرية وضربني وطردني من الشغل، واشتغلت في مكان أخر ولم يكن معي سوى جنيه ولا مكان أنام فيه وعندما يأتي الليل أدخل أي بيت وأنام تحت بير السلم وكنت عند صعود النهار أذهب للعمل في الكوافير والخياطة وبعدها أتدرب على الفن".
وأكدت أنها لهذا السبب تقول أنا لم أعش طفولتي، ولم أعش طفولتي هذه ليست طفولة ولكن طفلة "قرشانة"، مؤكدة أنها ظلت تنام تحت بير السلم شهر، إلى أن وجدتها أمها عند المصور وأخذتها للطبيب للكشف عن عذريتها وبعد أن اطمأنت عليها ذهبت بها للقسم حتى تعود بها للمنزل ولكنها رفضت الذهاب معها، وعندما وجدت والدتها إصرارها على العمل وافقت على عملها والذهاب معها هي أو والدها.