الثلاثاء 27 فبراير 2024 09:41 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الكبير وجيه الصقار يكتب : مع بدء تنسيق الجامعات...كيف تختار الكلية المناسبة ؟!

الكاتب الكبير وجيه الصقار
الكاتب الكبير وجيه الصقار

يرى الخبراء أن المجموع ليس هو الفيصل فى اختيار الكلية، ولكن الاختيار الأفضل يرتبط بإمكانات وإبداع الطالب، فكلية القمة الحقيقية هى التى يتفوق فيها الطالب ويحقق التفوق، لذلك فإن نحو30 % من الطلاب الملتحقين بكليات القمة يرسبون بجدارة فى السنة الأولى، وأول أساسيات اختيار الكلية هو مستوى وإمكانات الطالب التعليمية والمهارية ثم مجموعه ودرجة إجادته للغات الأجنبية خاصة للكليات التى تعتمد فى مناهجها عليها ، وكذلك قدراته الرياضية للحاق بالكليات الرياضية والعسكرية، وإمكاناته الابداعية والثقافية مثلا بالسلك الدبلوماسى أو الاعلام، والقدرة على تكاليف العملية التعليمية فى الكليات العملية خاصة مع انتشار الجامعات تلخاصة.. والطالبات يفضلن اقتراب الكلية من مقرالسكن عادة. كما أن الأسرة ربما تدفع الابن للتقدم لكلية تناسب تخصص الوالد أومهنته، إذا كان طبيبا أو مهندسا أودبلوماسيا ،أو مستشارا بالقضاء أو محاسبا ،أو تاجرا أوغيرها من الوظائف والأعمال. فإذا احتار الطالب بعد كل ذلك يمكن تحديد الاتجاه الأنسب لاختيار الكلية، بمجموع درجات مادة محددة فى سنوات الثانوى الثلاث ومقارنتها بغيرها وهى مؤشر عملى حقيقى للكلية التى تناسبه دون أن يخدع نفسه،، فالالتحاق بالهندسة يلزم التفوق العالى فى الرياضيات والفيزياء سابقا ، ومتوسط مادتى الأحياء والفيزياء أيضا للطب.مع مراعاة ما يتوافق مع اتجاه العمل والسوق ماديا ومهنيا، وأن يستعين بخبرات الآخرين الناجحين فى هذا المجال وعملهم لارشاده.