الإثنين 4 مارس 2024 11:21 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب والباحث ياسر فراويلة يكتب : وادينا بطلنا هرى

الكاتب والباحث ياسر فراويلة
الكاتب والباحث ياسر فراويلة

طبعا أهل القمه أهل السياسه والاداره العليا لهم معطياتهم ولديهم معلومات اكثر واكبر مننا نظرا لتوافر المعلومات لديهم على أعلى مستوى وبطريقه غير ظنيه وبالتالى عندما يقول قمة الدوله بطلوا هرى فى موضوع سد النهضه يبقى الموضوع انتهى وتقريبا أما اتحل سلبا أو إيجابا يعنى أننا أما سلمنا بالأمر الواقع أو لدينا حل ناهى له لكن فبعد كل عملية ملو نجد هناك صياح ومن جهات اعلاميه محسوبه على الدوله نظرا لااننا ليس لنا أجهزة استخبارات ولا نتعدى ابعد من جهاز الموبايل وليس لنا مراسلين فى إثيوبيا سبلغونا يان هناك ملو ثانى أو ثالث أو رابع وقد سمعنا وقت الملو الثانى أننا لن نسمح وسوف نصعد وتتخذ إجراءات وما إلى ذلك وبعدها تنزل المره دى علشان خاطر ام طعمه ..حتى وصلنا لمرحلة الملو.. الرابع لكن علينا أن نتوقف عن الهرى أخبرنا الملوك الرابع ولو حصل الملوك الخامس ولم ينهار السد يبقى ناخذ الإجراءات المشدده والتى ليس لها مثيل والتى ستزعج اثيوبيا .ربما ..ربما نقدم على حرب ..لا لا اكبر بكثير ..نقدم على غزو اثيوبيا ..لا لا اكبر .إذن ماذا سنفعل ؟؟!هل سنشكوها لمجلس الأمن حتى؟!سوف تزيد من الصلاة على النبى فى صلاة الجمعه ونخلع رأينا وندعى بالذكاء الاصطناعى طبعا على أثيوبيا واليوم الاسود اللى وصل فيه ابو احمد للحكم فى أديس أبابا وربما على اليوم الاسود اللى خلانا مسؤولين فى هذا الوقت ..لماذا لم تتخذ اى إجراءات حاسمه إلى الآن وكل مانسمعه تهديد ورا تهديد واحنا واقفين وبطلنا هرى ونستمع للبيانات الجهوريه يان اثيوبيا مقدمه على الملو.. الرابع بعد غلق بوابه تصريف فى السد ..فعلا أصبح سد النهضه والتى تعنى فى اللغه اى النهضه .... القيامه..