الإثنين 4 مارس 2024 07:16 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

بيان عاجل من الجهاد الإسلامي بشأن استخدام الولايات المتحدة حق الفيتو لإسرائيل

الجهاد الإسلامي
الجهاد الإسلامي

دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الثلاثاء، الشعب الفلسطيني إلى الانخراط في الرد على حرب الإبادة التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي بإدارة أمريكية.

وقالت الجهاد الإسلامي في بيان لها عبر صفحتها على تليجرام: "أمام الحرب الوحشية التي يشنها النازيون الصهاينة بعد "الفيتو" الأمريكي في مجلس الأمن الذي منح جيش الإرهاب وعصابات المستوطنين في الضفة الغربية مزيداً من الدعم لتصعيد المحارق التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية".

وأضافت الجهاد الإسلامي: “وبعد ما شهدته الأيام الأخيرة من مجازر عديدة طالت المواطنين في قطاع غزة وامتدت إلى مدن الضفة الغربية بشكل هستيري و مجنون، وبعدما تكشف للعالم أجمع بأن الإدارة الأمريكية هي التي تقود هذه الحرب وتديرها وتمولها وتوفر الغطاء السياسي لمجرمي الحرب في الكيان الغاصب”، فإننا في حركة الجهاد الإسلامي نؤكد على ما يلي:

أولا: سنواصل التمسك بحقنا المشروع في استمرار المقاومة والدفاع عن شعبنا وأرضنا في كل مكان؛ ونشدد على أن خيار المقاومة وصمودها في الميدان كفيل بفرض إرادة شعبنا على النازيين في تل أبيب والبيت الأبيض والبنتاغون والكونغرس الأمريكي.

ثانياً: نؤكد أن كل ما يروج له في الإعلام حول تهجير شعبنا من أرضه، أو الأحاديث حول ترتيبات سياسية لمرحلة ما بعد العدوان، سيسقطها صمود شعبنا وإرادة المجاهدين والمقاومين في الميدان وبسالتهم التي تسجل أروع الملاحم.ثالثا: ندعو شعبنا في كل مكان إلى استمرار المواجهة وإلى التلاحم والوحدة الميدانية لمواجهة الاعتداءات والانخراط في معركة الوجود والمصير.

رابعا: نثمن غالياً المساندة التي يقدمها إخواننا في جنوب لبنان والعراق واليمن، ونطالب الأنظمة العربية والإسلامية بتحمل مسؤولياتهم تجاه ما يجري واتخاذ المواقف اللازمة وتجاوز الحدود التي ترسمها الإدارة الأمريكية للمواقف العربية والإسلامية الرسمية من هذا العدوان.

حركة الجهاد الإسلامي الاحتلال الاسرائيلي الفيتو مجلس الأمن الضفة الغربية قطاع غزة