الأحد 19 مايو 2024 11:21 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

وزير الخارجية الفلسطيني: إسرائيل تستخدم التجويع كسلاح حرب ضد غزة

وزير الخارجية الفلسطيني
وزير الخارجية الفلسطيني

قال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل تستخدم التجويع كسلاح حرب مع نحو مليون من سكان غزة، منددا بالتقاعس الدولي عن احترام حقوق الفلسطينيين.

وقال المالكي، خلال جلسة لمجلس حقوق الإنسان في جنيف بمناسبة مرور 75 عاما على صدور إعلان الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، إن الاجتماع "يتزامن مع معاناة ما لا يقل عن مليون فلسطيني في قطاع غزة، نصفهم من الأطفال، من الجوع بسبب استخدام إسرائيل المتعمد للتجويع كسلاح حرب ضد الشعب الذي تحتله، وليس بسبب كارثة طبيعية أو بسبب نقص المساعدات السخية المنتظرة على الحدود"، بحسب وكالة "رويترز".

وأضاف أن الشعب الفلسطيني يعيش واقعا بائسا بعد أن "حُرم من حقوقه الأساسية في الحياة والكرامة وتقرير المصير.. في ظل صمت وقبول دولي بالشروط الإسرائيلية لدخول الغذاء والمياه والوقود والأدوية".

وأشار الوزير الفلسطيني إلى أن "النظام الدولي القائم تسامح مع التطبيق الانتقائي للمسئولية عن احترام حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي".

وأضاف أن المجتمع الدولي فشل في حماية الفلسطينيين، داعيا إلى "ضرورة التضامن والعمل العالمي بشكل أكبر من أي وقت مضى لضمان أن يحصل الشعب الفلسطيني على حقوقه الأساسية في الحياة والعدالة والكرامة وتقرير المصير، والعمل على حمايته من الفظائع المرتكبة بحقه".

ويقول برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إن نصف سكان غزة البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة يعانون من الجوع مع توسع الهجوم العسكري الإسرائيلي إلى الجزء الجنوبي من قطاع غزة.

وزير الخارجية الفلسطيني إسرائيل قطاع غزة فلسطين حقوق الإنسان