السبت 20 أبريل 2024 12:26 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

رضا طلعت فهيم يكتب : ازاي.. كان عقلنا فين؟؟

الكاتب الساخر رضا طلعت فهيم
الكاتب الساخر رضا طلعت فهيم

تاني مرحلة (إزاي).............
هذه المرحلة من أصعب المراحل بعد إنتهاء أي علاقة قوية جدا ومتينة مليئة بالحب سواء كانت علاقة زواج أو خطوبة أو حب أو قرابة أو صداقة أو جيرة أو حتي زمالة عمل..
فبعد أن يستنفذ من أنهيت معه العلاقة كل رصيده لديك إلي أن أصبح الرصيد بالسالب وهذا يحدث بعد أن تمنحه فرصة وأتنين وعشرة وتشحنله رصيد تاني علي حسابك ويفرط في كل هذا هو بغبائه تدخل في مرحلة (إزاي) وهي :
إزاي..... أنا ما كنتش فاهم
إزاي..... أنا عديت الموقف ده
إزاي..... أنا ما أخدتش بالي من الموقف ده
إزاي..... أنا فوت الكلام ده
إزاي..... أنا ما أخدتش موقف هنا
إزاي..... أنا أستحملت الإسائه دي
إزاي..... أنا تجاهلت الموضوع ده
إزاي..... أنا طنشت الكلام ده
إزاي..... أنا ضحيت هنا
إزاي..... أنا تنازلت هناك
ويوجد بجانب ما سبق مليون إزاي
ولكن الحقيقة الموضوع بيكون واضح من الأول بس وبسبب الحب بتذهب جميع المواقف السيئة المليئة بالندالة وقلة الأصل وقلة الأدب إلي العقل الباطن ويراها الناس جميعا ما عدا أنت وعند تعافيك من تلك العلاقة وتقرر قطعها تماما وإنهائها إلي الأبد تدخل في مرحلة (إزاي) بسبب إستيقاظ تلك المواقف جميعا والتي كانت في سبات عميق بسبب الحب (مراية الحب عمية) من عقلك الباطن وذهابها إلي عقلك الواعي
وعندها تضحك علي خيبتك وهبلك وتضع تلك العلاقه في أول بلاعة صرف صحي وتحكم الغطاء عليها و بهذا تكون قد برأت من تلك العلاقه تماما وبرأت أيضا من حزنك علي عمرك الذي ضاع مع من لا يستحق وتبدأ في إعادة ترتيب حياتك وأولوياتك وتنساهم غير مأسوف عليهم وتنظر إلي من هم يستحقون منك الحب والتضحيه من أجلهم ...
وأخر الكلام نصيحة :
لا تتألم لمن خاب ظنك بهم..
بل إستمتع بمن هم أفضل مما كنت تظن !!!