الثلاثاء 16 أبريل 2024 12:02 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب الكبير وجيه الصقار يكتب : الضياع.. عنوان المستقبل !

الكاتب الكبير وجيه الصقار
الكاتب الكبير وجيه الصقار

أصبحت السيطرة للفاشلين لا تربية ولا تعليم .. سجلت نتيجة السنة الأولى بطب جنوب الوادي، رسوب 56% من الطلاب نتيجة الغش في لجان الثانوية العامة، وكان الرسوب في العام الماضى 71%، وكذا السنوات الدراسية التالية، وهذه فضيحة لوزارة التعليم التى تباع فيها لجان الثانوي علانية، والكارثة أن هؤلاء الطلاب أبناء قيادات أمنية وسياسية مسيطرة فى البلد، مما يعنى أنهم بؤرة فساد منتشرة لسنين قادمة فى أنحاء مصر. اغتصبوا حقوق الطلاب المتفوقين في الالتحاق بالطب بعد عناء وكد أهاليهم، ليتخرج لنا جيل جاهل فاسد معاق عقليا وأخلاقيا، وهى قضية قديمة. كثيرا ماقابلت أطباء لا علاقة لهم بالطب أو حتى مبادئة. (والدكتور رايح والدكتور جاى وهو أجهل من دبة) أطالب المجلس الأعلى للجامعات بأن تمنع استمرار كل من كان تقديره ( ض ج) على مستوى الكليات ويحول للكلية التالية له لأنه لا أمل فيه، والطالب يكلف الدولة عشرات الآلاف من الجنيهات ولايصح استمراره أبدا. البلد أمام كارثة الغش المعلنة، وحسب أستاذ جامعي فإن رئيس بعض اللجان يحصل على سيارة تصل لمليون جنيه هدية، لاختيار نوعية ملاحظين متعاونين بمبالغ أيضا، لإدخال الإجابات النموذجية للطالب، أوكتابتها على السبورة أحيانا، والضحية هى البلد والمجتهدين، حتى إن حالات الغش تكون بالصوت والصورة.. إن مايحدث هدم واضح للبلد والمستقبل، لأن تدمير النابهين والأذكياء والمجتهدين من الطلاب يهدم عقيدتهم وجهدهم وحبهم للبلد، ويعنى كارثة وطنية حتى على المستوى القريب.. ارحموا مصر من الفاسدين يرحمكم الله ...لا أحد يسمع أويرى للأسف ..فالضمائر ماتت..!!