الثلاثاء 16 يوليو 2024 12:05 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

الكاتب والإعلامي رزق جهادى يكتب : تأملات مستقبلية - مصر إلى أين ؟

دكتور رزق جهادى
دكتور رزق جهادى

سؤال يشغل بال كل المصريين ويتفرع منه العديد والعديد من التساؤلات أبرزها :-
١- متى سوف تنتهي الأزمة الاقتصادية المرتبطة بالدولار ؟
٢- هل سوف يأتى اليوم ويصبح الدولار الأمريكي من الماضى؟
٣- تعددت أعدائك يامصر والكل ينتظر سقوطتك ، فإلى متى سوف ينتظرون ؟
٤- هل سيأتى اليوم وتصبح فيه مصر دولة صناعية كبرى وتصدر منتجاتها إلى العالم ؟
٥- هل سيأتى اليوم وتصبح فيه مصر تمتلك أراضي زراعية شاسعة ؟
٦- هل سوف ترجع مصر إلى سابق عهدها منارة للعلم والمعرفة والثقافة والعلوم ؟
٧- هل سوف تتحول مصر نحو علوم المستقبل ؟
٨- هل سوف يأتى اليوم وتكون هناك منظومة صحة متكاملة ؟
٩- هل سيأتى اليوم وتلغى خانة الديانة من البطاقة ، ويحل محلها فصيلة الدم ؟
١٠- هل سيأتى اليوم وتتعدل منظومات القوانين والتشريعات واللوائح لتواكب تطور العصر ، بداية من الإعلان عن طريق المحضر ليصبح الإعلان بواسطه رسالة نصية على الواتساب ؟
كل هذه التساؤلات وأكثر من السهل جداً الإجابة عليها ، إذا وضع أصحاب الفكر والحداثة موضع أنصار المصلحة و الشخصنه ، وكذلك تلك التأملات يمكن تحقيقها بسهولة جدا عندما تتضح الرؤية ، كما فى رؤية مصر ٢٠٣٠ ، وما زالت أكررها فمصر تحتاج إلى عقول تبتكر الحلول وليس أفواه وبطون تعقد الأمور فلسنا انعاما ترعى فى الحقول إنما نحن شبابا يكره الغلول تلك دعوة لنرتقى بالعقول وألا نكون مجرد بطون بأفواه مليئة بالظنون أفلا تنظرون أم أنكم تظنون أم أن مصر هانت عليكم أم أردتم أن تأكلون فتحيا مصر بشبابها المخلصون .