الإثنين 15 يوليو 2024 11:39 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور رضا محمد طه يكتب : في امريكا.... إفراط في المضادات الحيوية دون فائدة

دكتور رضا محمد طه
دكتور رضا محمد طه

دراسة جديدة مدتها خمس سنوات نشرت في مجلة الأمراض المعدية السريرية واجراها باحثون من جامعة ميشيجان وجامعة نورث ويسترن ومركز بوسطن الطبي، والتي أظهرت انتعاش وإفراط في استخدام المضادات الحيوية دون داع وخاصة بعد التراجع المبكر لوباء كورونا ومن ثم الحاجة ملحة الآن لمعالجة الإفراط في الاستخدام لدي جميع المرضى اثناء تفشي الأمراض الفيروسية، حيث تم صرف حوالي واحد وستين مليون وصفة طبية للمضادات الحيوية في الخمس سنوات لفترة الدراسة وارتفعت الحصة غير المناسبة من 25,5% إلي 27,1% خلال هذه الفترة.

وكانت بعض المجموعات من الناس أكثر عرضة لتلقي المضادات الحيوية غير المناسبة وخاصة كبار السن مقارنة بالبالغين والأطفال، ومن بين التشخيصات المدرجة للأشخاص الذين تلقوا المضادات الحيوية لأسباب غير مناسبة كان خلال كوفيد-19 والتعرض للاشتباه بالإصابة بالفيروس حيث شكلت عدوي كوفيد-19 2% من جميع وصفات المضادات الحيوية بغض النظر عن مدى ملاءمتها .وعليه أوضح الباحثون أن أمريكا تسير في الاتجاه الخاطيء عندما يتعلق الأمر بوصف المضادات الحيوية ، حيث تذهب سدي واحدة من كل أربعة وصفات طبية إلي المرضى الذين يعانون من حالات لا يمكن للأدوية أن تمسها، والنسبة المئوية الاعلي للوصفات والتي لا فائدة منها كانت في ديسمبر 2021 مما كانت عليه قبل الوباء. هذه الدراسة تسلط الضوء على الأهمية المستمرة لمبادرات تحسين الجودة التي تركز على منع وصف المضادات الحيوية غير الضرورية والتي قد يترتب عليها ظهور سلالات من البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية تقتل ما لا يقل عن نصف مليون شخص فقط في امريكا سنوياً .

السؤال البديهي الذي يطرح نفسه هو إذا كان هذا حال الاستخدام الخاطئ المضادات الحيوية في الولايات المتحدة الأمريكية ومستوى الخدمات الطبية هناك والوعي الصحي ومستوى المعيشة والتعليم إلخ فماذا يكون حال الإفراط والتفريط في الاستخدام الخاطئ لها في بلدان العالم الثالث أو الدول التي ليس فيها خدمات طبية علي مستوي يرقي لما عليه الحال في امريكا ، ففي بلادنا ما أسهل أن يصف الطبيب أو الصيدلي أو حتي الغير متخصص نوع أو أكثر من المضادات الحيوية في حالات لا يصح معها أو ينفع استخدامه فيها، ومن ناحية أخرى كثيرة هي الجرعات من المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب وما أن يتناول منها المريض قرص واحد أو يزيد قليلا وإذا شعر ببعض التحسن يتوقف عن تناول باقي الجرعة فيما يسمى التفريط في الاستخدام وهذا اخطر ويسهل جراء ذلك ظهور سلالات مقاومة للمضادات الحيوية.