السبت 29 يناير 2022 12:52 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

حوارات

(الجارديان) المصرية تحاور الدكتور محمود عصام رئيس مجلس أدارة مؤسسة الطريق للطب النفسى وعلاج الأدمان

الجارديان المصرية

( الأدمان مرض لاشفاء منه ولكن يمكن محاصرته )

فى البداية.. تعرفنا منه على تاريخ المؤسسة وأهم المجالات العلاجية والخدمات المجتمعية التى تقدمها مؤسسة الطريق
#ماهى الاساليب العلاجية التى تتبعها المؤسسة؟
-فى البداية أحب أن أوضح أن المؤسسة تعتمد على مجموعة من أكفأ المعالجين والأطباء النفسين وعند تواجد الحالة بيتم عرضها فى البداية على الطبيب النفسى للتشخيص وبيان ما اذا كانت الحالة أدمان أو قد يكون لدى الحالة مرض نفسى مصاحب ليتم التشخيص ووضع البرنامج العلاجى المناسب لكل حالة
وأنا هنا بالمناسبة أحب أن أسلط الضؤ على المعالج وهما نوعين النوع الأول الأخصائى الأجتماعى وهو غالبا بيكون خريج معاهد الخدمة الأجتماعية أو الأداب قسم علم النفس والنوع الأخر وهو المدمن المتعافى حيث أن البرنامج العلاجى الذى تتبعه المؤسسة من أهم مبادئه العلاجية هو أن المدمن هو الأقدر على مساعدة مدمن أخر حيث أنه قد مر بنفس التجربة ويستطيع التواصل الفكرى والنفسى مع الحالة
والمعالج لا يكتفى بمجرد أنه مدمن متعافى بل يحصل على دورات تأهيلية ليستطيع التواصل النفسى والفكرى مع المريض
#ماهو البرنامج العلاجى الذى تتبعه المؤسسة؟
-نحن نعتمد على برنامج عالمى مكون من 12خطوة
المريض بيشتغل منهم 4 داخل المؤسسة وذلك بعد أن يمر بمرحلة سحب المخدر
( الدى توكس )
وبعد الأنتهاء من الخطوة الرابعة يمر بمرحلة كتابة بعض المواقف الحياتية التى قد واجهها وذلك بالتعاون مع مشرفه حتى نضع أيدينا على بعض المواقف التى أدت به الى أدمان المخدرات
وبعد ذلك يتم تئهيله للأنخراط المجتمعى تدريجيا وتحت الأشراف الكامل من المؤسسة حتى يعود للمجتمع كفرد متعافى
والبعض منهم يستمر فى دراسة الخطوات حتى يكمل ال 12 خطوة ويصبح مؤهل لممارسة حياته وقادر على أتخاذ القرارات الصحيحة بعد التخلى ومواجهة أهم عيوبه الشخصية التى كانت دافع لأدمانه
#ما هى أهم العيوب التى يعانى الشخص المدمن منها والتى أدت الى أدمانه؟
- من أخطر عيوب المدمن الأندفاعية والأنانية وعدم تقدير عواقب الأمور والأنغلاق الذهنى والأنحسارات النفسية التى تسبب له الخجل وعدم مواجهة الأمور الحياتية
# هل المدمن بالضرورة مجرم؟
- المدمن ليس بالضرورة أن يكون مجرما بل هو شخص حدث له أنحلال أخلاقى بمعنى أن يكون المريض من بيئة صالحة ولكن نتيجة لتعرضه لبعض الظروف يحدث له خلل أخلاقى ويسير به من سىء لأسوأ
#هل هناك فرق بين الأدمان وبين سؤ أستخدام المخدارات؟
- من الأفضل عموما عدم تناول المخدرات أو المسكرات بشكل عام لخطورتها وتأثيرها النفسى الذى يختلف من شخص لأخر وأيضا التحريم الدينى ولكن لا نستيطع أن نصنف كل مستخدم على أنه مدمن ولكنها حالات نادرة ونطلق عليهم ( اليوزر) أى المستخدمين وهنا يقترب الشخص من منطقة الخطر فنحن لا ننصح ولا بالتجربة ولا مخالطة المتعطين حتى نبقى فى مأمن من براثن هذا المرض اللعين
#حضرتك بتصنف الأدمان كمرض؟
-نعم الأدمان هو مرض مذمن لا شفاء منه ولكن نستطيع السيطرة عليه ومحاصرته عند نقطة محددة حتى لا يتفاقم مثله مثل أمراض السكر والضغط
#هل يتم متابعة المدمن المتعافى من قبل المؤسسة؟
-بالطبع المؤسية لا يتوقف دورها مع المريض بل يوضع المريض تحت الأشراف والمتابعة والمشاركة فى قرارته المصيرية وخصوصا فى الفترة الأولى بعد تعافيه حتى يعود للمجتمع كشخص منتج مسئول عن قرارته
# ماهو الدور المجتمعى الذى تقدمه المؤسسة؟
-المؤسسة تنظم ندوات تثقيفية للأهالى وطلاب المدارس لتوعيتهم بهذا المرض اللعين وايضا متابعة المتعافين وفتح الأبواب لهم دائما للجوء للمؤسسة اذا ما تعرض المتعافى لأى ضغط أو ظروف قد تتسبب فى أنتكاسته وعودته لتعاطى المخدرات مرة أخرى
وأيضا نقدم الدعم لحلات الغير قادرين ماديا وذلك بناء على بحث حالته أذا كان من مستحقين هذا الدعم من عدمه
# فى النهاية ماهى الروشتة الوقائية التى تنصح بها الأهالى لعدم وقوع الأبناء فريسة للأدمان؟
-يحب على الأهل متابعة الأبناء فى طريقة أنفاق الأموال ومتابعة أصدقائهم والتنبه السريع أذا ظهر أى من الأعراض المصاحبة لتعاطى المخدرات مثل السهر والنوم الغيىر منتظم وأهمال دراستهم والتغيب عن مدارسهم أو كلياتهم وعدم تعريض الشاب للمشاكل العائلية التى قد تحدث بين الأهل

c701775cb2daa6ac0dfa9703c5934e42.jpeg